تكنولوجيارئيسي

أبل تعتزم إطلاق أول جهاز آيفون قابل للطي

كشفت تقارير عن أن شركة الهواتف الأمريكية العملاقة “أبل”؛ بدأت في اختبار بعض تصميمات آيفون القابلة للطي.

ووفقًا لتقرير جديد صادر عن صحيفة “Economic Daily”، فقد أرسلت أبل عدداً من النماذج الأولية للهواتف القابلة للطي إلى مورديها.

وأشار  التقرير إلى أن الشركة ستختار بعد عدة تجارب تصميماً نهائياً لطرحه في الأسواق عام 2022.

وفقا للمسرب الأمريكي الشهير “جون بروسر”، فقد أكد نقلاً عن مصادره أن شركة أبل تطور حالياً جهازين قابلين للطي.

وسيأتي الجهاز الأول مع شاشتين ومفصلة بين الشاشات، ويتشابه التصميم بشكل كبير مع تصميم مايكروسوفت ، أما الجهاز الثاني فيستخدم تصميما صدفياً، يبدو أقرب لتصميم هاتفي ”Galaxy Z Flip“ و“Moto RAZR“.

وسيتم تجهيز الجهاز بالفعل بشاشة ”OLED“ قابلة للطي.

وكشفت المصادر أيضا أن شركة أبل لا تزال تحاول تحديد أي من هذين التصميمين ستستعين به؛ لأن تصميما واحد فقط سيكون متاحاً

وبحسب خبراء تقنيون فإن شركة أبل تُفضل أن تنتظر على أي ميزة أو تقنية حتى تنضج وبعدها تقوم بإضافتها لمنتجاتها .

ووفقا لموقع The Verifier، فإن شركة أبل الأمريكية تختبر شاشات قابلة للطي والتي ربما تكون قد اشترتها من العملاق الكوري سامسونج وتعمل على اختبار جودة تلك العينات من أجل أول جهاز آيفون قابل للطي.

وأضاف الموقع أن أبل تُخطط لكشف النقاب عن أول جهاز آيفون قابل للطي باتصال خلوي وشاشة أكبر من شاشة الآيفون القياسي.

وقال الموقع إنّ الآيفون القابل للطي عبارة عن جهاز هجين ومزيج بين الآيفون وآيباد ميني وهو الأمر الذي يؤكد تسريبات سابقة تحدثت عن وقف تطوير آيباد ميني بعد عامين من الآن.

وتوقع تقنيون أن يأتي أول آيفون قابل للطي بمساحة تخزين تبلغ 256 جيجابايت مع 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

فيما يصل سعر الطراز الأساسي إلى نحو( 1499 دولارًا) سوف يرى النور في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2022 وفق مصادر مقربة من شركة “أبل”.

وارتفع سهم شركة آبل بنحو 3% يوم أمس في وول ستريت، ليغلق قرب أعلى مستوى له على الإطلاق.

ويأتي ذلك بعد مُضي الشركة قُدما في تطوير سيارات ذاتية القيادة وسعيها لبدء إنتاج سيارات تضم تكنولوجيا فائقة التطور في البطاريات عام 2024.

وتصدّر سهم آبل ارتفاعات أسهم شركات التكنولوجيا العملاقة خلال العام الحالي، بعد أن سجل مكاسب بنحو 85%.

وكشفت وكالة رويترز في وقت سابق بأن شركة آبل تمضي قدمًا في تكنولوجيا السيارات الذاتية القيادة .

وتستهدف آبل إنتاج سيارات كهربائية يمكن أن تشتمل على تكنولوجيا بطاريات خاصة بها.

وبدأت آبل جهودها في هذا المجال في عام 2014 من خلال تصميم سيارتها الخاصة من الصفر، لكنها تراجعت في مرحلة ما عن الجهود للتركيز على البرامج وأعادت تقييم أهدافها.

شاهد أيضاً: مفاجأة سعر هاتف سامسونج القابل للطي

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى