رئيسيشؤون دولية

أمريكا تبيع نفط إيراني مصادر بـ40 مليون $ لصالح “ضحايا الإرهاب”

قالت أمريكا الخميس إنها أعادت بيع شحنات من النفط والسلاح الإيراني المصادر بقيمة 40 مليون دولار ومنحت ثمنه لضحايا الإرهاب.

وذكر مسؤولون في وزارتي العدل والخارجية الأمريكية إن البلاد صادرت أكبر شحنة من الأسلحة الإيرانية خلال الفترة من 2019 حتى مطلع 2020.

وكانت الإدارة الامريكية قالت إنها صادرت الصيف الماضي نحو مليون برميل من النفط الإيراني المتجه على متن سفينة إلى فنزويلا.

أما الأسلحة، فقد شملت 171 صاروخًا موجهًا مضادًا للدبابات، وثمانية صواريخ أرض – جو، ومكونات صواريخ كروز للهجوم البري.

كما تضمنت الشحنة المصادرة مكونات صواريخ كروز المضادة للسفن، وأسلحة حرارية، تم ضبطها في نوفمبر 2019 وفبراير 2020.

وذلك بعد اعتراض البحرية الأميركية سفينتين بلا أعلام في بحر العرب.

وذكر مسؤول أمريكي أن إعادة بيه هذه الشحنات الإيرانية ستقدم إلى صندوق ضحايا الإرهاب الذي ترعاه الدولة في الولايات المتحدة.

وتمكنت الولايات المتحدة من خفض صادرات النفط الإيرانية من أكثر من 2.5 مليون برميل يوميًا إلى جزء صغير جدًا من ذلك.

ذلك يعني حرمان إيران من نحو 70 مليار دولار كان يمكن أن تستخدمها في أجندتها العدوانية ومغامراتها الخارجية، وفقًا للمسؤول الأمريكي.

يذكر أنه خلال الساعات الماضية، فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على إيران.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية في بيان إن “العقوبات شملت ثمانية كيانات لمشاركتها في بيع وشراء المنتجات البتروكيماوية الإيرانية.

وذلك بوساطة شركة تريليانس للبتروكيماويات المحدودة، المصنفة على قائمة العقوبات منذ يناير الماضي”.

وأضاف البيان أن “هذه الكيانات، ومقراتها في إيران والصين وسنغافورة، شاركت في معاملات يسرتها شركة تريليانس.

أو ساعدت بطريقة او بأخرى جهود الشركة لنقل الأموال الناتجة عن بيع تلك المنتجات البتروكيماوية الإيرانية”.

إيرادات النظام الإيراني

وتابع البيان أن “مبيعات البتروكيماويات الإيرانية لاتزال مصدرا رئيسيا لإيرادات النظام الإيراني.

وتستخدم لتمويل أجندته المزعزعة للاستقرار ودعم الأنظمة الفاسدة والجماعات الإرهابية في جميع أنحاء الشرق الأوسط، ومؤخرا فنزويلا”.

وصعدت الولايات المتحدة ضد إيران منذ الانسحاب من الاتفاق النووي لعام 2015 في عام 2018، من خلال إعادة فرض العقوبات على القطاعات العسكرية والمالية والنفطية.

إقرأ أيضًا: إيران: لدينا القدرة على إنتاج 90٪ من احتياجاتنا العسكرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى