رئيسيشؤون دولية

أمريكا تخصص 2 مليار $ مقابل 100 مليون لقاح ضد كورونا

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية نيتها شراء 100 مليون جرعة من لقاح ضد فيروس كورونا بنحو ملياري دولار، وذلك من تطوير شركتي أدوية.

وقالت شركة “بيونتيك” عملاق صناعة الأدوية بألمانيا إن واشنطن تبحث شراء 500 مليون جرعة إضافية لمواجهة فيروس كورونا .

وأوضحت الشركة أن المواطنين الأمريكيين سيحصلون على اللقاح مجانًا بعد التزام بلادهم بتوفير اللقاحات.

يُشار إلى أن الشركة الألمانية وبالتوازي مع نظيرتها الأمريكية “فايزر” تعملان منذ شهور لإنتاج لقاحٍ ضد الجائحة.

إقرا أيضًا: أمريكا بحاجة لتريليون $ لتجنب كارثة اقتصادية

ومن المقرر أن تتسلم الولايات المتحدة أولى الدفعات من اللقاحات حالما تفلح شركتها المحلية بإنتاج اللقاح وينال موافقة الدولة.

ومطلع الشهر الجاري؛ قالت الشركتان إنهما قدما نتائج إيجابية للقاح بعد تجربته على 45 متطوعًا.

وقالت الشركتان إن اللقاح أحدث استجابة من خلال توليد أجسامٍ مضادة قادرة على تحييد الفيروس لدى البشر.

وقالت متحدثة باسم شركة بيونتك لوكالة “فرانس برس” إن هناك مطلب لأخذ جرعتين من اللقاح، على أن يتلقى المريض جرعة أخرى مدعّمة بعد أسبوع من الجرعة الأولى.

ومن المقرر أن تبدأ في هذه الأوقات خطوة التجربة السريرية واسعة النطاق للقاح والتي ستجرى في أمريكا اللاتينية.

وذكرت الشركة الألمانية: “نخوض أيضًا مباحثات مع حكومات أخرى ونتمنى الإعلان عن اتفاقيات تسليم إضافية قريبًا”.

وينتج اللقاح التجريبي ضد كورونا الذي يحمل اسم “بي.إن.تي162.بي1” استجابات مضادة على الأقل بنفس المستويات الموجودة في الأمصال المسحوبة من دم المرضى المتعافين من الفيروس.

وسجلت البيانات الأولية بعد فترة تجريبية مسماة 1/2 تهدف إلى إثبات أن لقاح كورونا آمن ويفعل استجابة لجهاز المناعة تجهز الجسم للتصدي للفيروس.

أُجري على 45 متطوعًا

وشارك 45 شخصا تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما في الاختبارات التجريبية، تلقوا معظمهم جرعتين بفارق 3 أسابيع.

وجاء في دارسة منشورة حول هذه الاختبارات التجريبية أن مشاركين كُثر أصيبوا بارتفاع في الحرارة، لكن هذا الأمر لا يعد مفاجئًا ولا يشكل حجر عثرة.

ويعمل اللقاح على رمز جيني لجهاز الحمض النووي الريبي يفعّل إنتاج الخلايا لأجسام مضادة خاصة بالتصدي لفيروس كورونا .

وسجلت الولايات المتحدة الثلاثاء، ولليوم الثامن على التوالي، أكثر من 60 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا .

كما تسببت الجائحة بوفاة 961 شخصًا في الولايات المتحدة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وارتفعت بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات إلى 141 ألفًا تقريبًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى