المشاهير

أمل الأنصاري… بين الزواج واعتزال السوشيال ميديا

تُعد أمل الأنصاري خبيرة المكياج من الأصل السعودي، شخصية مهمة ومؤثرة في عالم التجميل والفتيات، عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعلى أرض الواقع.

فقد نشرت فيديو، أخبرت من خلاله الجمهور والمتابعين عن استعداها لخطوة جديدة في حياتها وهي الزواج.

كما أنها استغلت هذا الفيديو، لتجيب عن أسئلة الكثيرين من المتابعين، باعتزالها السوشيال ميديا بعد أن تتزوج؟

فقد قالت: أن الكثير من المتابعين أرسلوا لها الكثير من الأسئلة عن تحديد موعد خطوبتها أو الزفاف، فردت بأنه لم يتم الاتفاق بعد.

وعلقت أمل الأنصاري على ذلك بقولها:” في مشروع مبدئي وحبيت أشارككم الفرحة ولكن حتى الآن لم يتم ولا شي”، لتتبع ذلك بقولها: “قريب ان شاء الله”.

أما عن السؤال الأكثر طرحًا، بقرار اعتزالها فور ارتباطها وإتمام زفافها كحال الكثيرين من أصحاب الشهرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ليأتي رد أمل الأنصاري مازحًا فتقول: ” أترككم؟ قاعدة على قلبكم.. معاكو وعلى قلبكو وين ما تروحو”.

أمل الأنصاري تتحدث عن طلاقها:

فقد أوردت في إحدى منشوراتها قصة مختصرة عن طلاقها فتقول:” تزوجت وأنا صغيرة.. في بداية العشرين، وما طولت.. انفصلت بعد تقريباً 3 سنوات والحمد لله على كل حال.. اللهم لا اعتراض.. الحمد لله إني انفصلت والحمد لله على نعمة الانفصال والحمد لله إن في شي في الحياة اسمه طلاق، لأنه ما أتخيل إنه ممكن أي امرأة على وجه الأرض ممكن تكون تحت رحمة شخص طول العمر”.

ويدل هذا الكلام، على أن أمل الأنصاري لم تكن سعيدة بزواجها، وأنها واجهت الكثير من الصعوبات في حياتها الزوجية.

واتخاذها قرار الطلاق كان مناسبًا لكل ما عاشته ومرت به، فهي ممتنة لقانون الطلاق، لأنه يحمي الكثير من النساء من حياة زوجية فاشلة.

نشاط أمل الأنصاري على الإنستغرام:

تقوم خبيرة المكياج أمل باستغلال منصة إنستغرام، لتستعرض من خلاله أحدث صيحات المكياج التي تنفذها.

حيث وصل عدد متابعيها لأكثر من مليون متابع، كما أنها تعرض توتريال خاص بها.

اشتهرت أمل الأنصاري خبيرة المكياج السعودية، باستخدامها الألوان الترابية، فنادرًا ما تستخدم الألوان النارية أو ما تسمى مشعة.

فهي ترضي الفتيات التي تميل أذواقهن إلى الألوان الناعمة والإطلالات التي تناسب جميع المناسبات على الأغلب.

 

الأميرة راية… في حفل زفاف ملكي

الوسوم
اظهر المزيد

رهف منير

إعلامية كويتية حاصلة على ماجستير في الإعلام الرقمي و الإتصال من جامعة الشرق الأوسط الأمريكية في العام 2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق