تكنولوجيارئيسي

إغلاق العالم يزيد أرباح فيسبوك وآبل وسامسونج

على الرغم من الأزمات الاقتصادية الهائلة التي خلفتها جائحة كورونا أعلنت شركتا آبل وفيسبوك عملاقي التكنولوجيا الأمريكية تحقيقهما لأرباح كبيرة، خلال عام 2020 في وقت أعلنت فيه شركة سامسونج عملاق التكنولوجيا الكورية الجنوبية عن تحقيقها لأرباح فاقت العام السابق.

وتزايد اعتماد المستهلكين على وسائل التواصل الاجتماعي والخدمات الرقمية والابتكارات التكنولوجية خلال الإغلاق والأزمة الصحية العالمية التي خلفتها جائحة كورونا.

واستفادت هذه الشركات التكنولوجية من اتجاه بقاء ملايين الأشخاص في المنزل أثناء الوباء العالمي الذي عزز الطلب على التطبيقات المنزلية والهواتف الذكية بشكل كبير.

وأعلنت شركة آبل أن أرباحها خلال فترة الأعياد ارتفعت بنسبة 29 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها قبل عام، لتصل إلى 28,7 مليار دولار، فيما ارتفعت مداخليها 21 بالمئة لتصل إلى 111.4 مليار دولار، وبلغت المبيعات العالمية نحو ثلثي إجمالي مبيعاتها.

وتجاوزت مداخيل مبيعات آبل لأول مرة 100 مليار دولار مع اقتراحها أجهزة وخدمات جديدة للمستهلكين، وأعلنت الشركة ارتفاعا في مبيعات هواتفها أيفون ومحتوياتها الرقمية.

وبالمثل، توسّعت قاعدة مستعملي فيسبوك وأعلنت الشركة عن أرباح بقيمة 11,2 مليار دولار من مداخيل بلغت 28 مليار دولار، بزيادة 53 و33 بالمئة على التوالي مقارنة بالفترة نفسها قبل عام.

وقال المدير التنفيذي لفيسبوك مارك زاكربيرج “حققنا نهاية صلبة للعام مع تواصل استعمال الناس والشركات لخدماتنا خلال هذه الأوقات العصيبة”.

وقالت الشركة إن موقعها الأساسي فيسبوك سجّل 2,8 مليار مستخدم نهاية ديسمبر، في حين استخدم 3,3 مليار شخص واحداً على الأقلّ من التطبيقات التابعة لها، والتي تشمل أيضاً إنستجرام و واتسآب و مايسنجر.

وأعلنت شركة سامسونج عن نتائجها المالية للربع الرابع والسنة المالية 2020، مما يؤكد أن الشركة حققت أرباحًا في عام 2020 أكثر من العام السابق، وذلك بالرغم من تحديات جائحة فيروس كورونا.

وسجلت الشركة 55 مليار دولار في الإيرادات الموحدة و(8.17 مليارات دولار) في الأرباح التشغيلية في الربع المنتهي في 31 ديسمبر 2020.

وعلى مدار العام بأكمله، سجلت إيرادات بقيمة (211.5 مليار دولار) و(32.1 مليار دولار) في الأرباح التشغيلية.

وتوقعت الشركة طلبًا قويًا على رقاقاتها هذا الربع ومبيعات أقوى للهواتف المحمولة بعد طرح تشكيلة هواتفها الذكية الرائدة Galaxy S21، إلى جانب انتعاش محتمل في نشاط الاندماج والاستحواذ.

وأوضح “تشوي يون هو”، المدير المالي لشركة سامسونج، أن مستوى الزيادة النقدية خلال السنوات الثلاث الماضية يرجع إلى عدم تمكن الشركة من تنفيذ أنشطة اندماج وشراء مفيدة، مشيراً إلى أنه من المرجح حدوث نشاط اندماج وشراء مفيد في السنوات الثلاث المقبلة.

شاهد أيضاً: شركات الإنترنت أكبر الرابحين في العالم بزمن كورونا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى