enar
الرئيسية / أهم الأنباء / إندبندنت: مرسي تُرك 20 دقيقة ملقى على الأرض دون تدخل.. هذه آخر التفاصيل والاتهامات!
الرئيس المصري الراحل محمد مرسي
الرئيس المصري الراحل محمد مرسي

إندبندنت: مرسي تُرك 20 دقيقة ملقى على الأرض دون تدخل.. هذه آخر التفاصيل والاتهامات!

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية إن الرئيس المصري الراحل محمد مرسي تُرك ملقىً على الأرض بعد سقوطه مغشيًا عليه في قفص الاتهام داخل المحكمة لنحو 20 دقيقة، مُتهمة الشرطة المصرية بالتسبب في وفاته.

ونقلت الصحيفة عن زملاء للرئيس الراحل أن الشرطة المتواجدة في المحكمة فشلت في تقديم الإسعافات الأولية لمرسي بالسرعة والنجاعة المطلوبتين، رغم طلب المساعدة من رفاقه داخل قفص الاتهام.

وقال عبد الله الحداد، الذي كان يحاكم والده وشقيقه مع الرئيس الراحل، إن شهود عيان أفادوا له بأن أحدًا من الحراس لم يبد عليه الانزعاج لما حدث، لم يبادر للمساعدة عندما انهار مرسي ووقع على الأرض.

وأوضح الحداد للصحيفة أن المعقلين بدأوا بالصراخ وطلب النجدة عندما وقع الرئيس الراحل على الأرض، حتى أن بعض الذين يُحاكمون معه من الأطباء طلبوا تزويدهم بمواد الإسعافات الأولية لإنقاذ مرسي، لكن دون جدوى.

ونقل الحداد عن معتقلين مع الرئيس الراحل أن سيارة الإسعاف لم تصل إلى المكان وتنقل الرئيس الراحل إلا بعد نصف ساعة.

وأشار إلى أن عناصر الشرطة المصرية لم يحركوا ساكنًا إزاء ما تعرض له مرسي، لكنه سارعوا لإخراج أسرته من قاعة المحكمة.

وتخوّف الحداد من أن مصير والده الذي قد يكون مشابهًا لما حدث مع الرئيس الراحل، ولاسيما أنه حُرم من التدخل الجراحي رغم إصابته بنوبات قلبية متتالية.

وأيّد شهادة الحداد للصحيفة شخص آخر تحدث بعد وقائع جلسة المحاكمة إلى أسرة مرسي وأسر بعض رفاقه الذين يحاكمون معه، لكنه طلب عدم كشف هويته لأسباب أمنية.

وقال الشاهد الآخر للصحيفة إنه بعد أن توقف مرسي عن الكلام بنحو 10 دقائق، بدأ رفاقه يدقون جدران القفص الزجاجي ويصرخون أنه فاقد للوعي ويحتاج إلى مساعدة.

وأخبرت عائلات المعتقلين أن الشرطة المصرية لم تفعل أي شيء لأكثر من 20 دقيقة رغم صراخ المعتقلين وطلبهم المساعدة.

ولم ترد الخارجية المصرية على طلب الصحيفة التعليق على هذه الاتهامات الموجهة للشرطة والحراس بالتسبب في مقتل الرئيس مرسي.

ودعت منظمة الأمم المتحدة وجماعات حقوق الإنسان إلى إجراء تحقيق دولي مستقل في ملابسات وفاة الرئيس مرسي، وظروف سجنه.

ومرسي أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر تولى حكم البلاد بعد ثورة 25 يناير 2011، ولم يستمر في حكمه أكثر من عام واحد، إذ انقلب عليه وزير دفاعه آنذاك الفريق السيسي في 3 يوليو 2013 بزعم الاستجابة لاحتجاجات شعبية.

وكان التلفزيون الرسمي المصري أعلن يوم الإثنين الماضي عن وفاة الرئيس مرسي أثناء جلسة محاكمته بقضية ما يُسمى “التخابر مع قطر”، وقال إن مرسي أصيب بنوبة قلبية حادة أدت إلى سقوطه مغشيًا عليه أثناء جلسة المحاكمة، توفي على أثرها.

وُوري جثمان الرئيس الراحل مرسي الثرى فجر اليوم في مقبرة شرقي العاصمة المصرية القاهرة، وسط تشديدات أمنية وعسكرية.

ولم تسمح السلطات المصرية سوى لأسرة مرسي ومحاميه بحضور صلاة الجنازة عليه في مسجد سجن ليمان طرة بعد صلاة الفجر.

وندد رؤساء دول وحكومات وقادة سياسيون ومنظمات حقوقية بوفاة الرئيس مرسي أثناء جلسة محاكمته، مؤكدين أنه تعرض لظلم شديد وإهمال طبي متعمد.

 

ردود فعل دولية واسعة على وفاة الرئيس المصري المعزول.. إليك أبرز الذين تحدثوا عن القضية!

بحضور أسرته فقط.. مواراة الرئيس المعزول الثرى بالقاهرة

وفاة الرئيس المصري المعزول

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

مدفع يستخدمه الجيش في السعودية ضمن الحرب في اليمن

ألمانيا تمدد حظر تصدير الأسلحة إلى السعودية حتى نهاية 2020

مددت الحكومة الفيدرالية في ألمانيا حظر الأسلحة المفروض على المملكة العربية السعودية لمدة ستة أشهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *