رئيسيشؤون دولية

“سيعاقبكم جميعًا”.. إيران تدعو العالم لرفض إعادة فرض ترامب عقوبات عليها

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن على المجتمع الدولي معارضة إعادة فرض الولايات المتحدة عقوبات الأمم المتحدة على إيران ، أو توقع عقوبات أمريكية مماثلة لأي دولة.

وقالت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت متأخر من يوم السبت إن جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران أعيدت وأن حظر الأسلحة التقليدية المفروض على البلاد لن ينتهي في منتصف أكتوبر تشرين الأول.

لكن 13 من أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر، بما في ذلك حلفاء الولايات المتحدة القدامى، يقولون إن تحرك واشنطن باطل.

وقال ظريف لتلفزيون إيران الرسمي: “الأمريكيون يتصرفون كمتنمرين ويفرضون عقوبات… يجب على المجتمع الدولي أن يقرر كيفية التصرف تجاه التنمر”.

وأضاف “لأنهم (البلدان الأخرى) سيواجهون نفس الشيء غدًا عندما تتخذ أمريكا نفس الإجراء تجاه مشروع نورد ستريم، بالإضافة إلى مشاريع أخرى، لأن المتنمر سيستمر في التصرف كمتنمر إذا سُمح له بذلك مرة واحدة”.

وتعارض الولايات المتحدة والعديد من الدول الأوروبية خط أنابيب نورد ستريم 2 ، الذي يقولون إنه سيزيد من اعتماد أوروبا على الغاز الروسي.

وبشكل منفصل، رفض رئيس الحرس الثوري الإيراني أي احتمال لحدوث صراع عسكري مع الولايات المتحدة ووصفه بأنه “خدعة”.

ونقلت وكالة “إسنا” شبه الرسمية عن قائد الحرس الثوري حسين سلامي قوله “لا توجد قوة، بما في ذلك الولايات المتحدة، لديها الشروط لفرض حرب جديدة على الأمة الإيرانية، لذلك يجب ألا يقلق الناس من هذه الخدع المبالغ فيها من قبل الرئيس الأمريكي”.

ومن الواضح أن سلامي كان يرد على تغريدة من ترامب هذا الأسبوع قال فيها إن أي هجوم إيراني ضد الولايات المتحدة سيقابل برد “أكبر 1000 مرة من حيث الحجم”.

أما وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو فقال في بيان “عودة العقوبات اليوم خطوة نحو السلام والأمن الدوليين”.

وأضاف “في الأيام المقبلة، ستعلن الولايات المتحدة مجموعة من الإجراءات الإضافية لتعزيز تنفيذ عقوبات الأمم المتحدة ومحاسبة المخالفين (في إيران)”.

وفرض مجلس الأمن حظراً على توريد الأسلحة لإيران عام 2007.

ومن المقرر أن ينتهي الحظر في 18 أكتوبر تشرين الأول كما تم الاتفاق عليه بموجب الاتفاق النووي بين إيران وروسيا والصين وألمانيا وبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة والذي يسعى لمنع طهران من تطوير أسلحة نووية مقابل تخفيف العقوبات.

اقرأ المزيد/ إدارة ترمب تعيد فرض عقوبات الأمم المتحدة على إيران

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى