رئيسيرياضة

إيقاف كافاني مهاجم “مانشستر يونايتد” ثلاث مباريات بسبب “العنصرية”

أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم رسمياً إيقاف إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد ثلاث مباريات لاستخدامه مصطلحاً عنصرياً.

وأعلن الاتحاد مساء أمس إيقاف كافاني يونايتد ثلاث مباريات وتغريمه 100 ألف جنيه إسترليني بعد أن أقر بمخالفة اللوائح باستخدام كلمة تنطوي على “عنصرية” الشهر الماضي.

وكان كافاني (33 عاماً) ردّ على تهنئة من أحد أصدقائه على موقع انستغرام (شكرًا لك أيها الأسود الصغير) بعد الفوز بصعوبة على ساوثمبتون في 29 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، في مباراة سجل خلالها ثنائية ولعب تمريرة حاسمة.

وحذف كافاني الرسالة بسرعة، فيما سارع يونايتد للدفاع عن مهاجمه الجديد، معتبرا أن الكلمة لها دلالات مختلفة في أميركا الجنوبية.

وأُبلغ كافاني بأن هذه المصطلحات تعتبر مهينة في بريطانيا، ما دفعه إلى حذف ما كتبه، قبل أن يتقدم لاحقا باعتذار قال فيه “الرسالة التي كتبتها.. كانت بمثابة تحية حميمة لصديق، لشكره على التهنئة بعد المباراة”.

وأضاف في بيان أنه لم يتعمد على الإطلاق أن يهين أحدا، مضيفا “أنا مناهض لأي لغة وتصرف عنصري وأنا حذفت الرسالة ما أن أعلموني بأنه يمكن فهمها على نحو خاطئ. أود أن أعتذر بصدق عن ذلك”.

غير أن الاتحاد الإنجليزي اعتبر أنه انتهك اللوائح التي تحظر كل “سلوك غير لائق” على شبكات التواصل الاجتماعي.

وبإيقافه، سيغيب كافاني عن مباريات يونايتد ضد استون فيلا في الدوري اليوم الجمعة، كما و سيفتقد الفريق خدماته في نصف نهائي كأس الرابطة ضد مانشستر سيتي والدور الثالث من الكأس ضد واتفورد.

وشدد الاتحاد الإنجليزي العقوبات في بداية الموسم عقب نشره تعليمات قبل انطلاقه من أجل الحد من اللغة والسلوك العنصريين، مع تحديد مدة العقوبة للإهانات على مواقع التواصل الاجتماعي بالإيقاف لثلاث مباريات على الأقل.

واعترض نادي مانشستر يونايتد، على قرار إيقاف مهاجمه لثلاث مباريات.

وقال الفريق في بيان رسمي: “لم يكن كافاني على علم بأن كلماته يمكن أن يتم تفسيرها بشكل خاطئ، وقد اعتذر بصدق عما بدر منه”.

وتابع: “على الرغم من أنه كان يعتقد أنه كان يرسل فقط رسالة شكر إلى صديق مقرب، إلا أنه اختار عدم الرد على الاتهام، احتراماً وتضامناً مع الاتحاد الإنجليزي ومحاربة العنصرية”.

وأعرب يونايتد عن أمله في توضيح اللجنة المستقلة في تقريرها المكتوب أن كافاني ليس عنصرياً وأنه لم تكن هناك نية عنصرية فيما يتعلق بمكانته.

ويحتل يونايتد حالياً وصافة الدوري بفارق ثلاث نقاط عن ليفربول حامل اللقب.

شاهد أيضاً: نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي دون مباراة عودة

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى