الاقتصادرئيسي

ارتفاع الإيجارات في قطر يهدد المشروعات التجارية الصغيرة

يواجه المستثمرون في قطر قلقًا على المشروعات التجارية الصغيرة جراء ارتفاع الإيجارات وبالتالي تنعكس على ارتفاع الأسعار.

وذكر مستثمرون وخبراء أن ارتفاع الإيجارات في المساحات المكتبية يعتبر تهديدًا لنمو المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

اقرأ أيضًا: القطريون يواجهون غلاء الأسعار بتشجيع المنتج القطري

ودعا هؤلاء المستثمرين في حديثٍ لصحيفة محلية في قطر إلى ضرورة مراعاة المشاريع وفقا للدراسات والتراخيص المعتمدة لهذه المشاريع بقطاع الأعمال.

وأشاروا إلى أن ارتفاع الإيجارات للمساحات المكتبية والخاصة بالأعمال يؤثر بشكل سلبي على استمرار نمو المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

يُشار إلى أن الحكومة القطرية خصصت 75 مليار ريال قطري كحزمة دعم لمواجهة ارتفاع الإيجارات أمام تلك المشاريع.

كما طالب رجال الأعمال بمراجعة ارتفاع الإيجارات كونها أولوية لدى المهتمين بتنمية وتطوير القطاع العقاري.

ودعوا كذلك القطاع الخاص بتنفيذ واجباته عبر المساهمة في استمرارية المشاريع ونموها على المدى المنظور.

كما دعا رجال الأعمال إلى إجراء مراجعات بشأن ارتفاع الإيجارات للمساحات المكتبية والمساحات التجارية والاستثمارية الخاصة بالأعمال.

وقالوا إن مسألة الإيجارات مرتبطة بمسألة أساسية وهي مسألة أسعار المنتجات التي هي أساس وعصب الاقتصاد.

والأسبوع الماضي، ساهم العديد من النشطاء والأهالي القطريين بالترويج لشراء المنتج القطري وذلك في خطوةٍ تهدف إلى مواجهة غلاء الأسعار في البلاد.

فعلى وسم “#تحب_قطر_أشتر_من_أهل_قطر” على تويتر، تداعى النشطاء إلى تشجيع المنتج القطري لمواجهة الغلاء في الأسعار.

وطالب المغردون بدعم المنتج الوطني القطري في مواجهة مثيله المستورد، بعدما أثبت المنتج القطري قدرته الكبيرة على التنافسية وتعويض السوق.

وكتب حساب إيمان عمر: “.ونعم بأهل قطر افضل جوده وفخامه في المنتجات القطريه”.

وغرد الشاعر محمد العطية: “وطن حباه الله  بنعم المميزات يستحق شعبه أن يتحلى بوطنية الإمتيازات”.

وكتب حسين الحداد: “كل قطري ومقيم على هذه الارض الطيبة يستاهل الدعم .. بس بعض المنتج القطري ناااار  يعني  خذ وعط  … المعقول مقبول”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى