الخليج العربيرئيسي

اعتقال سعودي طعن حارس القنصلية الفرنسية في جدة

أفاد التلفزيون الرسمي السعودي، يوم الخميس، باعتقال قوات الأمن رجلًا سعوديا بعد أن هاجم وجرح حارس القنصلية الفرنسية في جدة بآلة حادة.

وقالت السفارة الفرنسية إن القنصلية الفرنسية في جدة تعرضت “لهجوم بالسكين استهدف حارسًا”، مضيفة أن الحارس نقل إلى المستشفى وأن حياته لم تكن في خطر.

وجاء في بيان السفارة “تدين السفارة الفرنسية بشدة هذا الهجوم، الذي لا يمكن تبريره، على موقع دبلوماسي”.

وتعود جذور الخلاف الأخير إلى عرض مدرس فرنسي رسومًا مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، واندفاع طالب مسلم إلى قتله بسبب ذلك يوم 16 أكتوبر / تشرين الأول.

في الأيام التالية، عُرضت الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد على واجهة مبنى في إحدى المدن وعرضها الناس في احتجاجات في جميع أنحاء البلاد.

وشهد المسلمون في فرنسا أيضًا ردود فعل عنيفة، حيث تم الإبلاغ عن عدد من الاعتداءات اللفظية والجسدية ضد النساء المسلمات.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه سيضاعف جهوده لمنع المعتقدات الإسلامية المحافظة مما أسماه تقويض القيم الفرنسية.

وجاءت هذه الأحداث بعد أيام من ادّعاء ماكرون أن “الدين الإسلامي يواجه أزمة في جميع أنحاء العالم”.

وقبل حادث القنصلية الفرنسية في جدة بساعات، لقى ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب عدد آخر في مدينة نيس الفرنسية يوم الخميس إثر هجوم بسكين وصفه مسؤولون محليون بأنه “ارهاب”.

وأدانت السعودية الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم لكنها أحجمت عن تكرار دعوات دول إسلامية أخرى لاتخاذ إجراءات ضد باريس كحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية أيضا في بيان إن الدولة الخليجية تدين جميع الأعمال الإرهابية، في إشارة على ما يبدو إلى قتل مدرس في باريس عرض الرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في فصل دراسي.

وجاء في البيان الذي نقلته وسائل الإعلام الحكومية أن “حرية التعبير والثقافة يجب أن تكون منارة الاحترام والتسامح والسلام الرافض للممارسات والأفعال التي تولد الكراهية والعنف والتطرف وتتعارض مع التعايش”.

أما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان فقال إن ماكرون يحتاج إلى دوام للصحة العقلية بسبب موقفه تجاه المسلمين، مما دفع باريس لاستدعاء سفيرها في أنقرة.

اقرأ المزيد/ فرنسا: 3 قتلى طعنًا في هجوم بمدينة نيس وإصابة المنفذ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى