الاقتصادالخليج العربيرئيسيمقالات رأي

الأمم المتحدة تتعهد بانسحاب الحوثيين من الحديدة

كشف وزير الخارجية اليمني خالد اليماني الأحد عن فحوى لقائه بالأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في مقر المنظمة الدولية أمس السبت، لافتا إلى أنه تناولت الأوضاع بعد اتفاق السويد بشأن الحديدة.

وقال الوزير اليمني في تغريدة على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن غوتيريش وعده بأن الحوثيين سينسحبون من مدينة وموانئ الحديدة في إطار نفيذ اتفاق ستوكهولم.

وأضاف: “خلال لقاء السبت وعد الأمين العام للأمم المتحدة، بأن لا يخذل الشعب اليمني الذي تربطه به علاقة خاصة مذ كان مفوضا ساميا للاجئين وقال إن اتفاق الحديدة سينفذ، والحوثيون سيغادرون المدينة والموانئ كخطوة أولى باتجاه تحقيق السلام في اليمن”.

وكان اليماني عقد عدة مباحثات في نيويورك بينها لقاء غوتيريش ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ووكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو.

من جهته، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ضرورة ضمان تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة، وقال في حوار مباشر على موقع “فيسبوك” خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس: “إن الحوار أداة أساسية لحل المشاكل”. وعبر عن “الأمل في تحقيق تقدم باتجاه الحل السياسي والعملية السياسية لإنهاء القتال في أرجاء اليمن”.

وميدانيا، أفاد مصدر في السلطة المحلية بمحافظة الحديدة لوكالة “سبوتنيك” أن معارك عنيفة دارت في المدخل الجنوبي لمدينة الحديدة، إثر هجوم لمقاتلي “الحوثي” بغطاء مدفعي على القوات المشتركة جنوب جامعة الحديدةن وهجوما آخر على مواقع للقوات الحكومية شرق مدينة الحديدة.

ووفقا للمصدر، فإن قتلى وجرحى سقطوا جراء المعارك والقصف المدفعي المتبادل بين الطرفين.

وكانت الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله “الحوثي”، توصلتا في جولة مشاوراتهما في السويد آخر العام الماضي، على إعادة الانتشار المشترك للقوات من مدينة الحديدة وموانئها، إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة والموانئ، كما توصل الطرفان إلى تفاهم لتحسين الوضع في تعز وتبادل الأسرى.

اظهر المزيد

الوطن الخليجية

بلال تحسين رئيس تحرير موقع الوطن الخليجية ، مسيرة طويلة من العمل الصحفي أسس موقع الوطن الخليجية ليسلط الضوء على اهم القضايا و الموضوعات التي تحدث في المنطقة العربية و الخليج العربي بشكل خاص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى