الخليج العربيرئيسي

نيويورك تايمز : الأمير محمد بن سلمان أفلت من العقاب

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الأمير محمد بن سلمان أفلت من العقاب بعد تقرير الاستخبارات الأمريكية الذي أدانه بالإيعاز بقتل جمال خاشقجي.

وكان تقرير وكالة الاستخبارات الأمريكية أدان بشكل علني الجمعة الماضية الأمير محمد بن سلمان بأمر رجاله بقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وأشار المقال في الصحيفة إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن بدلاً من معاقبة الأمير، فإنه ساعده على الإفلات من العقاب.

وجاء في المقال للكاتب نيكولاس كريستوف أنه بدلاً من فرض عقوبات على محمد بن سلمان؛ يبدو أن بايدن أبدى للقاتل إمكانية الإفلات من العقاب.

وقال الكاتب كريستوف إن الرسالة الضعيفة للديكتاتوريين الذين يفكرون في مثل هذه الجريمة هي: “من فضلك لا تفعل ذلك، لكننا سنظل نعمل معك إذا كان علينا ذلك”.

وبحسب وصف الكاتب فإن رسالة بايدن كانت إلى السعودية على شكل: “انطلقوا وارفعوا رتبة محمد بن سلمان لتكون الملك القادم للبلاد إذا كان يجب عليك ذلك”.

اقرأ أيضًا: “منعهم من التأشيرات وتجميد ممتلكاتهم”.. العقوبات الأمريكية تطال 76 مسؤولاً سعوديًا

وبحسب الكاتب نيكولاس كريستوف، فإن ما فعله بايدن بالسماح لمحمد بن سلمان الإفلات من العقاب قال: “هذه خيانة لصديقي جمال خاشقجي وقيمه وقيمنا”.

وقال الكاتب: “لكن حتى من منظور السياسة الواقعية؛ فإنها فرصة ضائعة لمساعدة للمملكة على فهم أن مصلحتها الخاصة تكمن في العثور على ولي عهد جديد غير متهور ولا يقتل الصحفيين ويقطع أوصالهم”.

ولفت الكاتب الأمريكي إلى أنه كان عليه أن يفرض نفس العقوبات على محمد بن سلمان، بما في ذلك تجميد الأصول وحظر السفر، التي فرضتها الولايات المتحدة في عام 2018 على الشخصيات ذات المستوى الأدنى الذين نفذوا مقتل خاشقجي.

وجاء في مقال نيويورك تايمز: “يجب أن تنطبق هذه العقوبات أيضًا على العملاء والشركات التي قام بها محمد بن سلمان وتستخدم لتجميع الأصول في جميع أنحاء العالم”.

وأمس، أعلنت وزارة الخارجية في الولايات المتحدة الأمريكية فرض العقوبات الأمريكية على 76 مسؤولاً سعوديًا في أعقاب نشر تقرير الاستخبارات.

وقالت الوزارة الأمريكية إنها أدرجت 76 مسؤولاً سعوديًا على قائمة الحظر من التأشيرات لدخول الوليات المتحدة بعد ثبوت تورطهم بقتل الصحفي جمال خاشقجي.

ومن بين المسؤولين نائب رئيس المخابرات العامة السابق في السعودية أحمد العسيري وأفراد قوة التدخل السريع في قوائم العقوبات الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى