الإمارات: تزايد الإصابات بكورونا أصبح مقلقًا - الوطن الخليجية
الخليج العربيرئيسي

الإمارات: تزايد الإصابات بكورونا أصبح مقلقًا

قالت وزارة الصحة الإماراتية إنها سجلت أعدادًا مقلقة في عدد الإصابات بفيروس جائحة كورونا، عبر إجراء 6 ملايين فحص مخبري.

وأوضح وزير الصحة الإماراتي عبد الرحمن العويس أن الإمارات أجرت مؤخرًا 6 ملايين فحص مخبري لفيروس كورونا.

وقال إن عدد الإصابات أصبح يدعو للقلق.

وخلال الأسبوعين الفائتين، سجلت الوزارة الإماراتية تضاعفًا ملحوظًا بعدد الإصابات المسجلة يوميًا.

ودعا الوزير إلى أهمية الالتزام بالتدابير الوقائية؛ التي يأتي أولها اجتناب التجمعات والزيارات خلال الفترة الحالية، والالتزام بالتباعد الجسدي.

وأشار إلى أنه وعدا اتخاذ التدابير الاحترازية لمواجهة الجائحة على الصعد الصحية والاجتماعية والاقتصادية، تواصل حكومة الإمارات دعم البحث العلمي.

واليوم الأربعاء، أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع تسجيل 435 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، وحالة وفاة واحدة.

وقالت الوزارة في بيان، إن حصيلة الساعات الـ24 الأخيرة رفعت إجمالي الحالات المسجلة إلى 65.341 حالة، وعدد الوفيات إلى 367 حالة.

وأشارت إلى إجراء 72.026 فحصاً جديداً، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وشفاء 113 حالة جديدة، ليبلغ مجموع حالات الشفاء 58.022 حالة.

وفي ما يخص المرحلة الثالثة للتجارب السريرية، التي تجري في الدولة على لقاح واعد لمرض «كوفيد-19»، أكد العويس أن هناك تطوراً ملموساً.

وأضاف أن النتائج مطمئنة للغاية، ولم تسجل أي آثار جانبية على المتطوعين، وجدد دعوته لأفراد المجتمع كافة للمشاركة في هذا العمل الإنساني النبيل.

وفي نهاية المداخلة، شدد العويس على أن استراتيجية التعامل مع الوباء لن تكتمل دون الالتزام التام بالإرشادات والإجراءات الاحترازية.

وعن مستجدات الحالات، أعلن المتحدث للإحاطة الإعلامية للحكومة أن عدد الفحوص اليومية الجديدة بلغ 59 ألفاً و759 فحصاً.

وكشفت عن تسجيل 365 إصابة، تتلقى جميعها الرعاية اللازمة، ليصل بذلك إجمالي الإصابات المسجلة إلى 64 ألفاً و906 حالات.

حالات شفاء

كما أعلن الحمادي عن تسجيل 115 حالة شفاء جديدة، ترفع العدد الإجمالي لحالات الشفاء في الدولة إلى 57 ألفاً و909 حالات.

فيما تم تسجيل حالتي وفاة، ليصل الإجمالي 366 حالة، لافتاً إلى أن المرضى الذين يتلقون العلاج في الوقت الراهن يبلغ 6631 مريضاً.

ونوّه الحمادي إلى الزيادة المقلقة في عدد الإصابات اليومية بين المواطنين والمقيمين، بواقع 136 حالة مقارنة بالفترة السابقة.

وعزا ذلك السبب إلى التجمعات والزيارات دون التقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية الأساسية، مثل التباعد وارتداء الكمامات.

إقرأ أيضًا: فاليوسترات: سوق العقارات في الإمارات “يهتز” بسبب كورونا

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى