الاقتصادرئيسي

البنك المركزي المصري يوصي بعدم توزيع أرباح نقدية على المساهمين

أوصى البنك المركزي المصري البنوك والمصارف في مصر بعدم توزيع أرباح نقدية على المساهمين بهدف “تعزيز القاعدة الرأسمالية للبنوك”.

وأوضحت وثيقة صادرة عن البنك المركزي المصري أن القرار جاء “تدعيما للقاعدة الرأسمالية للبنوك لمواجهة المخاطر المحتملة نتيجة استمرار أزمة انتشار فيروس كورونا”.

وأشارت الوثيقة إلى أن “المركزي المصري سمح للبنوك بإجراء توزيعات للعاملين وصرف مكافأة مجلس الإدارة عن العام المالي 2020”.

من جهةٍ أخرى، قفز الدين العام في مصر إلى مستويات قياسية بعد أن وصل إلى 125 مليار دولار، بعد أن اقترض البنك المركزي المصري 1.3 مليارًا اليوم.

وأعلن البنك المصري المركزي أنه طرح أذون سندات خزانة بالتنسيق مع وزارة المالية لتمويل عجز الموازنة.

وبحلول سبتمبر الماضي ارتفع دين مصر العام إلى أكثر من 125 مليار دولار.

ويتوزع الطرح على مدد مختلفة، وهي أجل 91 يوما و266 يوما و10 سنوات.

اقرأ أيضًا: ديون مصر الخارجية ترتفع بنسبة 14.8% مع نهاية حزيران الماضي

وكان البنك المركزي في مصر قد أبقى على أسعار الفائدة في اجتماعه الأخير نهاية ديسمبر.

وأرجع البنك قراره إلى ارتفاع معدل التضخم السنوي العام للشهر الثالث على التوالي في نوفمبر.

وتزايد المخاوف العالمية من انتشار السلالة الجديدة لـ “كوفيد-19”.

ووافق صندوق النقد الدولي على صرف دفعة بقيمة 1.6 مليار دولار في نوفمبر الماضي ما رفع دين مصر العام إلى مستوياتٍ قياسية.

كما وافق البنك الدولي على صرف دفعة أخرى بقيمة 1.67 مليار دولار في ديسمبر في إطار تسهيل استعداد ائتماني حجمه 5.2 مليارات دولار.

ومصر مطالبة بسداد التزامات خارجية بنحو 13.94 مليار دولار، و12.613 مليار دولار، خلال العامين المقبلين على التوالي.

وقبل أشهر، كشف البنك المركزي المصري عن ارتفاع كبير بحجم دين مصر الخارجية.

والتي ارتفعت خلال العام المالي الماضي بنسبة 14.80 في المائة تقريباً.

وقال البنك إن ديون مصر الخارجية خلال العام المالي 2019/2020، والذي انتهى في يونيو/حزيران الماضي وصل إلى أكثر من 123 مليار دولار.

وأضاف أن ذلك سجل زيادة قدرها 14.79 مليار دولار عن نفس الفترة العام الماضي، حيث كان الدين الخارجي 108.7 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى