الخليج العربيرئيسي

الديوان الأميري: حالة أمير الكويت مستقرة ويواصل تلقي العلاج

كشف الديوان الأميري الكويتي أن حالة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد “مستقرة” وأنه “يتلقى العلاج”، وذلك تعقيباً على أنباء تحدثت عن وفاته.

واستهجن الديوان الأميري ما أوردته وسائل إعلام حول حالة الأمير، معتبرة أنها أخبار عارية عن الصحة.

ودعا إلى استقاء الأخبار من مصادرها الرسمية.

وطالب في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية إلى عدم الالتفات إلى “الأخبار المغرضة”.

مؤكداً ضرورة تحري الدقة في الأخبار المتعلقة بصحة أمير البلاد.

وأكد وزير شئون الديوان الأميري الشيخ علي الصباح أن الديوان على تواصل مع نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الصباح بهذا الشأن.

وشدد على أن أمير الكويت في حالة مستقرة وما يزال يتلقى العلاج المقرر.

وعبر عن أمله أن يمن الله عليه بالشفاء العاجل وأن يمده بالصحة والعافية.

وفي وقت سابق من الخميس تناقلت وسائل إعلام خبراً حول وفاة الأمير.

وهو ما نفته مصادر خاصة لصحيفة “الوطن الخليجية” مساء اليوم.

ويتواجد أمير الكويت حالياً في الولايات المتحدة لاستكمال العلاج بعد إجراء عملية جراحية ناجحة يوم الأحد الماضي، حسب الديوان الأميري.

وكان الأمير تعرض لوعكة طارئة خلال زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة قبل عام، ويخضع للعلاج والمتابعة منذ ذلك الحين في مستشفياتها.

وإثر ذلك صدر أمر أميري بتكليف نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الصباح بممارسة بعض اختصاصاته الدستورية مؤقتاً.

وكان صباح الأحمد تولى الحكم في الكويت قبل أربعة عشر عاماً بعد تنازل الشيخ سعد الصباح عن الحكم بسبب حالته الصحية.

اقرأ أيضاً:

التلفزيون الكويتي: تحسن صحة الأمير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى