رئيسيشؤون دولية

الرئيس التركي يكسب دعوى قضائية ضد زعيم المعارضة

كسب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء دعوى قضائية رفعها ضده زعيم حزب “الشعب الجمهوري” المعارضة في تركيا كمال كلجدار أوغلو.

وكانت الدعوى التي رفعها حزب المعارضة أيضًا مدعين آخرين، بقيمة 28.6 ألف دولار تقريبًا

الدعوى القضائية رفعها الرئيس التركي بعد اتهامات وجهها كلجدار أوغلو من حزب المعارضة له ولأقربائه قبل سنوات تتعلق بتهم الفساد وتبييض الأموال في جزر مان في البحر الأيرلندي، إلا أن زعيم المعارضة لم يستطع تقديم الوثائق اللازمة لإثبات تلك التهم.

وخلال توجيه الادعاءات في سنة 2017 من قبل كلجدار أوغلو في أحد الاجتماعات الحزبية المعارضة ، طلب أردوغان منه إبراز المستندات أمام القضاء.

ولكن زعيم المعارضة لم يستطع تقديم أي وثائق، واكتفى بالصور التي عرضها في اجتماع كتلة حزبه البرلمانية، بعضها غير واضحة.

وقررت محكمة الاستئناف في إسطنبول إقرار التعويضات التي فرضها القضاء في العام 2018.

حيث حصل أردوغان على 110 آلاف ليرة تركية، وحصل بقية المدعين على تعويضات مختلفة بلغت قيمة جميعها 197 ألف ليرة تركية، وهي ليست المرة الأولى التي يكسب فيها أردوغان تعويضات من زعيم المعارضة.

وفاز أردوغان بما يقرب من 12 من الانتخابات السابقة وهيمن على الحياة السياسية في تركيا منذ أن وصل حزبه باكتساح إلى السلطة عام 2002. وتؤذن الانتخابات المقبلة بتحول تركيا إلى نظام رئاسي بصلاحيات تنفيذية جديدة واسعة وافق عليها الأتراك بأغلبية ضئيلة في استفتاء العام الماضي.

وكان زعيم المعارضة التركية، كمال كليجدار أوغلو قال إن الشباب الأتراك هم من سيقضون على نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وحكومة حزب العدالة والتنمية.

تاريخ أردوغان

إقرأ أيضًا: كاتب تركي مقرب من حزب أردوغان يتوقع تحرك تركي عماني يغضب الإمارات

يشار إلى أن أردوغان (ولد في 26 فبراير 1954)، هو سياسي تركي يشغل منصب الرئيس الثاني عشر والحالي لتركيا منذ عام 2014.

وقد شغل سابقًا منصب رئيس الوزراء من عام 2003 إلى عام 2014 ورئيسًا لبلدية إسطنبول من عام 1994 إلى عام 1998. أسس حزب العدالة والتنمية (AKP) في عام 2001،.

وقاده إلى الانتصار في الانتخابات في أعوام 2002 و2007 و2011 قبل أن ينتخب رئيسًا في عام 2014.

انطلاقًا من خلفية سياسية إسلاموية وكشخص يصف نفسه بأنه ديموقراطي محافظ، قام بتشجيع السياسات الليبرالية اقتصاديا والمحافظة اجتماعيا.

الوسوم
اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق