السعودية تدعم القطاع الخاص بـ 58 مليار $ - الوطن الخليجية
الاقتصادرئيسي

السعودية تدعم القطاع الخاص بـ 58 مليار $

قالت الحكومة السعودية إنها قدمت حزم دعم لصالح القطاع الخاص في ظل تداعيات جائحة كورونا وهبوط أسعار النفط، بنحو 58 مليار دولار.

وأوضح وزير المالية السعودي محمد الجدعان اليوم الخميس أن الحكومة جدولت ديون القطاع الخاص بلا تكاليف.

وأشار الوزير إلى أن حكومته قدمت حزم دعم إلى القطاع الخاص بـ 218 مليار ريال خلال الفترة الماضية.

وذكر الوزير السعودي أن البنك المركزي قدم سيولة مالية بمقدار نحو 20 مليار ريال، وذلك للتغلب على التداعيات التي خلفتها الجائحة.

ولفت خلال كلمته في مؤتمر “يورومني” الافتراضي إلى أنه تم العمل على تعزيز الاقتصاد المحلي والقطاع الخاص وتنويع الموارد.

كما تم العمل على تجنب التقلبات، واتخاذ العديد من الإجراءات لمواجهة تداعيات الجائحة المرضية.

وكشف الوزير الجدعان عن ارتفاع السياحة الداخلية بنسبة 10 بالمئة، لافتا أن صناديق الاستثمار الحكومية تعزز من الإنفاق الرأسمالي.

وأشار إلى أن المملكة تمثل أكبر اقتصاد في المنطقة، «ولدينا استثمارات مهمة جدا، ورفعنا سقف الائتمان من 30% إلى 50%.

وذكر أن الأسواق المحلية ساعدتنا على رفع أسقف المديونية فيها، ويتم التركيز على إيجاد أنواع أخرى من الإيرادات الحكومية.

وقال: “بدأنا وضع خطط واضحة لتنويع الاقتصاد وتجنب التقلبات، ورأينا فوائد الاستثمار في التقنية خلال هذا العام”.

وأضاف الوزير: “مستمرون في الاستثمار بالبنية التحتية منذ بداية هذا العام، كما أن القطاعات الاقتصادية تلقت الدعم من الحكومة”.

وكان تقرير لوزارة المالية في يونيو أظهر تسجيل السعودية سجلت عجزًا في الميزانية السعودية قدره 29 مليار دولار وتعزيز القطاع الخاص .

وذلك في الربع الثاني من العام الجاري، حيث أثر انخفاض أسعار النفط على الإيرادات.

القطاعات غير النفطية

وأضرت أزمة فيروس كورونا بالقطاعات غير النفطية مثل القطاع الخاص لأكبر دولة مصدرة للنفط في العالم هذا العام.

حيث زاد من تأثير انخفاض الأسعار التاريخية على الاقتصاد.

وانخفضت عائدات النفط في الربع الثاني بنسبة 45% على أساس سنوي إلى 25.5 مليار دولار.

وانخفض إجمالي الإيرادات بنسبة 49 % إلى ما يقرب من 36 مليار دولار.

وأظهر التقرير ربع السنوي المتعلق بأداء الميزانية السعودية انخفاض إجمالي نفقات الربع الثاني سنويًا .

وذلك بنسبة 17% إلى حوالي 65 مليار دولار، على الرغم من زيادة الإنفاق مقارنة بالربع الأول بنسبة 7.5% وتعزيز القطاع الخاص .

إقرأ أيضًا: 109 مليارات ريال عجز الميزانية السعودية بالربع الثاني من 2020

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى