الخليج العربيرئيسي

السعودية تسعى لـ مضاعفة عدد سكان الرياض

الخطة تشمل مضاعفة عدد سكان الرياض ومساحة المدينة على حد سواء

قال فهد الرشيد رئيس الهيئة الملكية لمدينة الرياض إن الحكومة السعودية خصصت مبلغ 266 مليار دولار ضمن خطة من ضمنها مضاعفة عدد سكان الرياض.

وقال الراشد إن الحكومة السعودية مستمرة في خطتها الرامية لمضاعفة مساحة العاصمة وعدد سكانها على حد سواء خلال السنوات العشر القادمة.

وأشار المسؤول السعودي أن أزمة انتشار وباء كورونا وانخفاض أسعار النفط لن تلغي الخطة الحكومية الخاصة بالعاصمة الرياض.

وأضاف فهد الراشد أن مبلغ 266 مليار دولار هو مبلغ خاص بالمشاريع الحالية والمستقبلية ضمن حزمة استثمارات تصل قيمتها حوالي 800 مليار دولار بالشراكة مع القطاع الخاص لتطوير العاصمة على مدى 10 سنوات.

وأضاف الراشد في تصريحات صحفية أن الخطة الحكومية ترمي لتحويل مدينة الرياض لمدينة يقطنها 15 مليون نسمة بحلول العام 2030 أي بعد عشرة سنوات.

واعتقد الراشد أن هذا الأمر من شأنه أن ينشط العجلة الاقتصادية ويخلق فرص عمل جديدة.

وأوضح الراشد أن العاصمة الرياض هي محور الخطة الاقتصادية الحكومية بالفعل على مستوى المملكة والمنطقة.

وأضاف أن الحكومة لديها خطة طموحة ضمن رؤية 2030 من ضمنها مضاعفة عدد سكان الرياض ومساحتها أيضاً.

وتعتبر رؤية 2030 التي أعلن عنها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خطة شاملة لتطوير المملكة المحافظة تهدف حسبما أعلن لوقف اعتماد المملكة الكلي على إيرادات الذهب الأسود.

وحسب رؤية 2030 التي تواجه صعوبات في واقعية تطبيقها خاصة مع التراجع الحاد في أسعار النفط والكبوة التي واجهت الاقتصاد العالمي بسبب أزمة وباء فايروس كورونا المستجد فإن السعودية ستشهد إنشاء مشاريع ضخمة لخلق الملايين من فرص العمل.

وقال الرشيد في تصريحات صحفية سابقة إن هدف الحكومة السعودية هو تحويل العاصمة الرياض لمدينة كبرى وذلك قبل انهيار أسعار النفط.

ومما يعزز التساؤلات حول إمكانية تطبيق هذه الخطة العملاقة إطلاق الحكومة السعودية مجموعة من الإجراءات التقشفية شملت تخفيض رواتب القطاع الخاص لنسبة تصل 40% من أصل الراتب فضلاً عن رفع ضريبة القيمة المضافة ثلاثة أضعاف.

وقال الرشيد حول استثمار حكومته الكبير في مجال الترفيه “إننا نعلم أن ثمة حاجة هائلة وطلب كامن على الترفيه حيث أن 65% من المجتمع دون سن الثلاثين ويتوق للتغيير”

 

البطالة في السعودية تنخفض لأقل من 12٪

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى