رئيسيشؤون عربية

السودان يعلن رسميا توقيع اتفاق التطبيع مع إسرائيل

أعلن مجلس الوزراء في السودان مساء الأربعاء توقيع اتفاق التطبيع مع إسرائيل وذلك خلال زيارة وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين إلى الخرطوم.

وأكد المجلس في بيان منشور على موقعه، أن وزير العدل نصر الدين عبد الباري مثل الجانب السوداني في مراسم توقيع الوثيقة، فيما وقف منوتشين الإعلان من الجانب الأمريكي.

وأشار إلى أن الإعلان ينص على “ضرورة ترسيخ معاني التسامح والحوار والتعايش بين مختلف الشعوب والأديان بمنطقة الشرق الأوسط والعالم، بما يخدم تعزيز ثقافة السلام”.

وتابع البيان أن بنود الإعلان أوضحت أن “أفضل الطرق للوصول إلى سلام مستدام في المنطقة والعالم تكون من خلال التعاون المشترك والحوار بين الدول.

لتطوير جودة المعيشة وأن ينعم مواطنو المنطقة بحياة تتسم بالأمل والكرامة دون اعتبار للتمييز على أي أساس، عرقي أو ديني أو غيره”.

كما وقع الجانبان خلال زيارة منوتشين على مذكرة تفاهم بخصوص القرض التيسيري الذي ستقوم الولايات المتحدة بموجبه بسداد متأخرات السودان لمجموعة البنك الدولي.

وسبق أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أواخر أكتوبر عن مواقفة الحكومة السودانية على الحذو حذو الإمارات والبحرين.

في سبيل تطبيع العلاقات مع إسرائيل، ضمن إطار ما يعرف بـ”اتفاقيات إبراهيم”.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن توصل اتفاق للتطبيع بين السودان وإسرائيل، وذلك بالتزامن مع رفع السودان من قائمة الإرهاب الأمريكية.

إعلان الاتفاق

وحسب البيان المشترك، فإن الولايات المتحدة وإسرائيل اتفقتا على إقامة شراكة مع السودان بعد إزالة اسمها من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأضاف البيان أن اتفاق الشراكة والتطبيع مع السودان يأتي تزامناً مع بدايته الجديدة بعد التقدم التاريخي الذي أحرزه ومع الرغبة بتعزيز فرص السلام في المنطقة.

وأوضح البيان أن هذه البداية الجديدة جاءت بعد عقود من العيش تحت ديكتاتورية وحشية، وإظهار الحكومة الانتقالية شجاعة والتزاماً نحو مكافحة الإرهاب.

وأشاد بالتزام الحكومة السودانية نحو بناء المؤسسات الديمقراطية وتحسين العلاقات مع الجيران.

وأوضح أن اتفاق الشراكة سيدعم اندماج السودان بالكامل في المجتمع الدولي.

اقرأ أيضًا: إعلان اتفاق التطبيع بين السودان وإسرائيل بعد رفعها من قائمة الإرهاب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى