الصحة العالمية: آمال بإنهاء وباء كورونا خلال عامين - الوطن الخليجية
رئيسيشؤون دولية

الصحة العالمية: آمال بإنهاء وباء كورونا خلال عامين

أعربت منظمة الصحة العالمية عن أملها بإنهاء وباء كورونا خلال أقل من عامين، وأن يعود العالم إلى التعافي مجدداً في وقت أسرع.

وقال مدير المنظمة تادروس عيبريسوس إن هناك إمكانية للسيطرة على فيروس كورونا المستجد.

وقارن أن ذلك سيكون أسرع من الوقت الذي استغرق للسيطرة على الانفلونزا الإسبانية قبل مائة عام.

في المقابل، أشار غيبريسوس إلى أن العالم يواجه تحديات تتمثل في العولمة والتواصل المستمر ما ساعد عن انتشار الفيروس عالمياً بشكل فائق السرعة.

واستدرك بقوله إن العالم يملك أفضلية تقنية وطبية تفوق ما كان سابقاً بخطوات كبيرة.

وذكر ان الاستفادة من الأدوات المتاحة والحصول على لقاحات متقدمة ستمكن العالم من القضاء على الوباء في وقت أسرع.

يأتي ذلك في وقت وصل فيه عدد الإصابات حول العالم 23 مليوناً، وقرابة 800 ألف وفاة منذ انتشار الفيروس أواخر العام الماضي.

وكانت الإنفلونزا الإسبانية التي اجتاحت العالم بين عامي 1918 و1920، أودت بحياة نحو خمسين مليون إنسان، وإصابة نصف مليار شخصاً.

وجاءت تلك الجائحة على ثلاث موجات، والموجة الثانية القاتلة كانت في النصف الثاني من عام 1918.

وقال المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية في المنظمة مايكل راين إن الانفلونزا في حينه تطلبت ثلاثة موجات لإصابة المعرضين للمرض.

وأضاف أنها بعد ذلك تحولت إلى مرض موسمي أقل خطراً، مشيراً أن الفيروس غالباً ما ينتهي إلى موجة نمطية موسمية مع مرور الزمن.

لكن في الوقت نفسه حذر من أن فيروس كورونا لا يظهر أي نمط مشابه، وعند فقدان السيطرة عليه يعود للواجهة والانتشار مجدداً.

في غضون ذلك، أعلنت المنظمة عن تشكيل فريق لرصد تحورات فيروس كورونا في ظل الحاجة لمزيد من الأبحاث حول تطوراته.

يأتي ذلك التحذير وسط تخوفات من اندلاع موجة ثانية أقسى بدأت بوادرها بالظهور في بعض الدول الغربية.

وفي وقت تتواصل فيه الأرقام بالتصاعد في الإصابات والوفيات حول العالم، يتزايد الحديث عن تجارب مستمرة لتطوير لقاحات مضادة للفيروس.

اقرأ أيضاً:

كورونا عالمياً: الإصابات تتجاوز 20 مليوناً والوفيات أكثر من 733 ألفاً

تنافس محموم لتطوير لقاحات ضد فيروس كورونا وتفادي الموجة الثانية

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى