شؤون دولية

الصحة العالمية: كورونا لن ينتهي قريبًا

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس إن وباء كورونا -الذي ظهر أول مرة في الصين في ديسمبر لن ينتهي قريبًا.

ودعا غيبريسوس الحكومات في دول العالم بإجراء فحوص وتعقب وعزل وفرض حجر صحي على المصابين، لإنقاذ الأرواح من الجائحة.

يشار إلى أن فيروس كورونا عاد بقوة في عدة دول مع تصاعد أعداد الوفيات والإصابات وسط تحذيرات من موجة ثانية.

وفي وقت أكدت فيه منظمة الصحة العالمية أن نهاية الوباء ما تزال بعيدة، استثنى الاتحاد الأوروبي الولايات المتحدة من إعادة فتح حدوده.

وتواصل الجائحة تفشيه على نطاق شامل، سيما في أميركا الجنوبية والولايات المتحدة والهند.

وبدا أنه يظهر من جديد في الصين بعد انتشاره في عدة مناطق في العاصمة، مما دفع السلطات للتحذير من خطورة الأمر.

وأعلنت إيران أنها سجلت خلال 24 ساعة ماضية نحو 2500 إصابة بينها 147 وفاة، وهو أعلى معدل وفيات يومي منذ ظهور الفيروس في البلاد التي تجاوز إجمالي الإصابات فيها 227 ألفا، بينما ناهزت الوفيات 11 ألفا.

وفي المنطقة أيضا، سجلت إسرائيل ارتفاعا في معدل الإصابات مع تسجيل 588 إصابة جديدة يفيروس كورونا، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى أكثر من 24 ألفا.

كما سجلت إندونيسيا اليوم أعلى زيادة في الوفيات بسبب الفيروس بواقع 71 حالة، مما يرفع الإجمالي إلى نحو 2900 وفاة، بالإضافة إلى تسجيل نحو 1300 إصابة جديدة.

وفي الولايات المتحدة التي أحصت حتى الآن نحو 2.7 مليون إصابة بينها 129 ألف وفاة.

إقرأ أيضًا: أسعار النفط تعاود الهبوط مع تزايد إصابات كورونا

ورغم تراجع عدد الوفيات اليومية بشكل طفيف في يونيو مقارنة بالشهر السابق، فإن معدل العدوى يزداد في 30 من أصل 50 ولاية.

تواصل الجائحة

وفي كندا، أعلن رئيس الوزراء جاستن ترودو أن بلاده تستعد لموجة ثانية قد تضرب بشدة. وتسجل مقاطعة كيبك أكثر من نصف الإصابات والوفيات في البلاد، والبالغة 103 آلاف إصابة و8600 وفاة.

وفي الهند، ارتفعت مجددا وتيرة الإصابات والوفيات مع تسجيل 18 ألف إصابة جديدة بينها أكثر من 400 وفاة، في وقت تتأكد فيه المخاوف مع تفشي الفيروس خارج المدن الرئيسية.

وفي أميركا اللاتينية، لا يزال فيروس كورونا يتفشى بسرعة، خاصة في البرازيل التي تحتل المرتبة الثانية عالميا من حيث عدد الإصابات والوفيات.

وقد سجلت البرازيل 25 ألف إصابة جديدة ليرتفع إجمالي الإصابات فيها إلى 1.37 مليون، بينها أكثر من 58 ألف وفاة، كما يتواصل انتشار الوباء بوتيرة مرتفعة في دول أخرى في المنطقة على غرار المكسيك.

وفي أوروبا، فرضت لندن إجراءات عزل عام صارمة على مدينة ليستر عقب رصد تفش محلي جديد لفيروس كورونا، في وقت يسعى فيه رئيس الوزراء بوريس جونسون لإعادة الحياة في المملكة المتحدة إلى طبيعتها.

كما يتواصل انتشار الوباء في روسيا بوتيرة مرتفعة رغم تراجع الإصابات والوفيات، وقد سجلت البلاد 6 آلاف إصابة جديدة في 24 ساعة ماضية، مما يرفع الإجمالي إلى 647 ألف إصابة.

الوسوم
اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق