رئيسيمنوعات

العديد من الأسئلة وإجاباتها حول مبطلات الصوم في شهر رمضان المبارك

لم يتبقى سوى أيام قليلة لشهر رمضان المبارك ، حيث تكثر الأسئلة والاستفسارات حول مبطلات الصوم في الشهر الكريم.

ومع اقتراب الشهر استقبلت دار الإفتاء المصرية العديد من الأسئلة حول ما يفطر وما لا يفطر، واجتهدت في الإجابة عليها حسب الأصول الشرعية.

الحقن

إن كانت الحقنة في العضل، ولم يصل الدواء إلى الجوف، فلا تفطر.

فإن وصل الدواء إلى الجوف من ناحية الوريد أو غيره، نظرت: فإن كانت الإبرة من المغذيات، أفطر بها الصائم؛ لأنها وصلت إلى جوفه للتغذية، فأشبهت الطعام والشراب.

فإن لم تكن مما يغذي، وإنما هي للدواء، ووصلت إلى الجوف: فقد اختلف العلماء في حكمها، والظاهر أنها من جنس الكحل، والحقنة، ومداواة الجائفة، والمأمومة، ونحوها.

الفحص المهبلي

إن الفحص المهبلي الذي يتم فيه إدخال آلة الكشف الطبي في فرج المرأة يُفْسِد الصوم عند الجمهور، خلافًا للمالكية.

حيث إن الاحتقان بالجامد في الدبر أو فرج المرأة لا يفسد الصوم عندهم.

و أنه على ذلك يمكن لمن احتاجت إلى ذلك من النساء حال صيامها أن تقلد المالكية، ولا يفسد الصوم بذلك حينئذٍ، وإن كان يستحب لها القضاء خروجًا من الخلاف.

وضع النقط في الأنف

قالت الدار إن وضع النقط في الأنف مفسِد للصوم إذا وصل الدواء إلى الدماغ، فإذا لم يجاوز الخيشوم فلا قضاء فيه.

أما وضع النقط في الأذن فمذهب جمهور الفقهاء والأصح عند الشافعية أن الصوم يفسد بالتقطير في الأذن إذا كان يصل إلى الدماغ.

بينما يرى بعض الشافعية أنه لا يفطر؛ ذهابًا منهم إلى أنه لا يوجد منفذ منفتح حسًّا من الأذن إلى الدماغ، وإنما يصله بالمسامّ كالكحل للعين.

بخاخة الربو

دواء الربو الذي يستعمله المريض استنشاقاً يصل إلى الرئتين عن طريق القصبة الهوائية لا إلى المعدة.

فليس أكلاً ولا شرباً ولا شبيهاً بهما . . . والذي يظهر عدم الفطر باستعمال هذا الدواء.

هذا البخاخ يتبخر ولا يصل إلى المعدة ، فحينئذٍ نقول : لا بأس أن تستعمل هذا البخاخ وأنت صائم ، ولا تفطر بذلك.

القيء

أوضحت الدار أنه إذا غلب القيء الصائم من غير تسبب منه لذلك فصيامه صحيح ولا قضاء عليه.

ولكن عليه ألَّا يتعمد ابتلاع شيء مما خرج من جوفه وألَّا يُقصِّر في ذلك، فإذا سبق إلى جوفه شيء فلا يضره،

أما من تعمد القيء وهو مختارٌ ذاكرٌ لصومه فإن صومه يفسد ولو لم يرجع شيء منه إلى جوفه، وعليه أن يقضي يومًا مكانه.

اغتسال الصائم

أكدت الدار أن اغتسال الصائم جائز شرعًا ولا شيء فيه ولا يُفسد الصوم، وعلى الصائم أن يحرص على عدم دخول الماء إلى جوفه من الفم أو الأنف.

أما دخولُ شيء من الماء في الجسم بواسطة المسامِّ فلا تأثير له.

الحجامة

أشارت دار الإفتاء المصرية إلى أن جمهور الفقهاء أجمعوا على أن الحجامة لا تُفسِد الصوم، ومثلُ الحجامة في الحكم نقلُ الدم؛ فإنه لا يؤثر في صحة صوم رمضان المبارك، بشرط أن يأمن الصائم على نفسه الضعف أو الضرر.

شاهد أيضاً:دعوة للتحقيق في غارة سعودية على “حفل زفاف” يمني أوقعت قتلى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى