enar
الرئيسية / أهم الأنباء / المتظاهرون يجبرون البرلمان اللبناني على تأجيل جلسه الأولى منذ شهرين
محتجون أمام البرلمان اللبناني
محتجون أمام البرلمان اللبناني

المتظاهرون يجبرون البرلمان اللبناني على تأجيل جلسه الأولى منذ شهرين

مُنع البرلمان اللبناني من عقد جلسته الأولى منذ شهرين يوم الثلاثاء بعد أن منع المتظاهرون النواب من الوصول إلى مبنى البرلمان، مما صعد موجة من المظاهرات ضد الحكام المتهمين بالفساد.

وانزلق لبنان بشكل أكبر في الأزمة الاقتصادية منذ اندلاع الاحتجاجات في 17 أكتوبر. ووصل الوضع السياسي إلى طريق مسدود منذ استقالة سعد الحريري رئيس للوزراء في 29 أكتوبر، مع عدم إحراز أي تقدم نحو التوصل إلى اتفاق بشأن تشكيل حكومة جديدة.

وسمع صوت إطلاق النار عندما أجبرت مجموعة من عشرات المحتجين سيارتين من سيارات الدفع الرباعي تحمل لوحات أرقام رسمية ونوافذ مُعتّمة للعودة إلى الوراء عندما اقتربوا من البرلمان، حسبما أظهرت لقطات بثها المذيعون اللبنانيون.

وانطلقت المركبات بعد أن ضربها المتظاهرون وهم يهتفون “ارحلوا، ارحلوا”.

وأعلنت السلطات في وقت لاحق أنه تم تأجيل الجلسة إلى أجل غير مسمى.

وتضمن جدول أعمال الجلسة البرلمانية إعادة انتخاب أعضاء اللجان البرلمانية ومناقشة قانون العفو المثير للجدل والمتوقع أن يؤدي إلى إطلاق سراح مئات السجناء.

وكان رئيس البرلمان نبيه بري قد أجل الجلسة بالفعل الأسبوع الماضي بسبب مخاوف أمنية.

وانتشرت قوات الأمن يوم الثلاثاء قبل الفجر في وسط بيروت، حيث أغلقت الطرق حول البرلمان بأسلاك شائكة فيما ثبت أنها محاولة فاشلة لمنع المتظاهرين من عرقلة الجلسة.

واشتبكت الشرطة مع مجموعة من المتظاهرين الذين كانوا يحاولون استخدام كابل لإزالة حاجز الأسلاك الشائكة.

وقال متظاهرة تدعى ماريا: “كيف يعقدون جلسة ولا يستجيبون للناس. إن من هم في الجلسة لا علاقة لنا بها، وهذا ليس ما طلبناه”.

وتأججت الاحتجاجات بسبب تصورات الفساد في أوساط السياسيين الطائفيين الذين حكموا لبنان لعقود من الزمن، ويلقى باللوم عليهم في قيادة البلاد إلى أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية التي دارت بين عامي 1975 و1990.

ولدى لبنان واحد من أعلى مستويات الديون في العالم، وقد ناضل السياسيون للتوصل إلى اتفاقات ومعالجة مشاكلها العديدة بعد الاحتجاجات.

وسجل الاقتصاد اللبناني نموًا بنسبة 0.3 في المئة فقط العام الماضي. وقال صندوق النقد الدولي إن الإصلاحات ضرورية لوقف العجز المتزايد والديون العامة التي يتوقع أن تصل إلى 155 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول نهاية العام.

 

الأمور قد تعود للمربع الأول.. الصفدي يسحب ترشيحه لرئاسة الوزراء في لبنان

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

رئيس وزراء اليابان شينزو آبي

اليابان تخطط لإرسال قوات لحماية سفنها التجارية في الشرق الأوسط

قالت صحيفة نيكي بزنس اليومية إن اليابان تعمل على خطة لإرسال نحو 270 بحارا إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *