الخليج العربيرئيسي

المزروعي “يثير غضب” الكويتيين.. ويُجيبونه: “طردنا سفيركم”

تسبب المغرد الإماراتي حمد المزروعي بحالة من الغضب في أوساط الكويتيين بعد أن غرّد حول لقاء نائب كويتي بالزعيم الليبي الأسبق معمر القذافي.

وكان المغرد الإماراتي المزروعي نشر على حسابه في “تويتر“: “خيمة القذافي في الكويت براءة”-والتي ظهر فيها القذافي إلى جانب النائب الكويتي السابق مبارك الدويلة.

ووصف الكويتيون تلك التغريدة بأنها “تحريضٌ ضد الكويت”.

لكن المغردين الكويتيين ردوا على نظيرهم الإماراتي المزروعي بقيام الكويت قبل أيام بالإيعاز للسفير الإماراتي لمغادرة الكويت.

وكانت مصادر مطلعة لصحيفة “الوطن الخليجية” قالت الاثنين إن وزارة الخارجية الكويتية سلمت سفير الإمارات في البلاد صقر الريسي مذكرة لمغادرة الكويت لتورطه بتقديم أموال لصالح إعلاميين وسياسيين في البلاد.

وكان وزير الخارجية الشيخ أحمد ناصر المحمد استقبل قبل ثلاثة أيام بشكل مفاجئ الريسي “بمناسبة انتهاء فترة عمله سفيرا لبلاده لدى الكويت” كما أعلنت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية.

نفي طرد السفير

وكان مسؤول بوزارة الخارجية الكويتية نفى نقل سفير الإمارات صقر الريسي.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية إن السفير صقر الريسي يتمتع بنشاط دبلوماسي متميز وعلاقات اجتماعية مرموقة وحرص على تعزيز العلاقات بين البلدين على كافة المستويات.

إقرأ أيضًا: مصدر لـ” الوطن الخليجية”: الكويت تطلب من سفير الإمارات المغادرة

وحاول الناصر الحفاظ على الأجواء الدبلوماسية في العلاقات مع الإمارات من خلال تأكيد الحرص على “تعزيز أواصر العلاقات الأخوية المتينة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين”.

وكان الريسي (55 عامًا) باشر عمله سفيرا لدولة الإمارات في الكويت بداية العام 2019 أي أنه قضى في منصبه عام ونصف فقط وهي فترة قصيرة ومحدودة زمنيا غير متعارف عليها في عمل السفراء لاسيما في دول الخليج.

ومعروف أن الكويت تقود الوساطة الرئيسية لحل الأزمة الخليجية التي بدأت منتصف عام 2007 على إثر إعلان الإمارات والسعودية والبحرين ومصر فرض حصارا على قطر.

وكتب حمود هادي مغردًا: شو قصة الإمارات كل يوم لها قصة والله ما راح أحد يسلم منهم أنصح الكويت تقوي علاقتها مع تركيا ناس نظاف وبلد تعتبر دوله عظمى”.

أما رمزي الهاور فقد غرّد: “طرد السفير الإماراتي من الكويت شر طردة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى