enar
الرئيسية / أهم الأنباء / اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر ترحب بحكم “العدل الدولية”
الحقوقي القطري البارز علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان
الحقوقي القطري البارز علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر ترحب بحكم “العدل الدولية”

عبّرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة قطر عن ارتياحها الشديد إزاء قرار محكمة العدل الدولية بتاريخ 14 يونيو 2019 رفض الشكوى المقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن التدابير الوقتية ضمن الاتفاقية الدولية للقضاء على كافة أشكال التمييز العنصري ضمن نزاعها مع دولة قطر.

وأشارت اللجنة إلى أن محكمة العدل الدولية رفضت طلب الإمارات إلزام دولة قطر بعدد من الإجراءات والتي منها: سحب دولة قطر فوراً شكواها ضد دولة الإمارات العربية المتحدة لدى اللجنة الأممية للقضاء على كافة أشكال التمييز العنصري، ومنع منظماتها الوطنية، ووسائل الإعلام من نشر الاتهامات الموجهة ضد الإمارات في القضايا المرفوعة أمام محكمة العدل الدولية، إلى غير ذلك من الإجراءات.

ورحبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بالقرار الصادر عن محكمة العدل الدولية؛ واعتبرته خطوة أساسية تضاف إلى القرار الأول الصادر من المحكمة في 23 يوليو 2018 م، من أجل إنصاف الضحايا، ودليل آخر على سلامة التحركات القانونية لدولة قطر، وأن اللجوء إلى كافة الوسائل والآليات الدولية لا يعتبر تصعيداً، وإنما حقاً شرعياً تكفله الاتفاقيات الدولية لتحقيق العدالة إنصافًا وتعويضًا للضحايا.

وأكدت اللجنة أن القرار المهم جاء “ليفند أيضًا الادعاءات الإماراتية ضد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، ومحاولات التشكيك في مصداقيتها من خلال المسؤولين الإماراتيين”.

ورأت أن “سياسة الهروب إلى الأمام التي تنتهجها دولة الإمارات العربية المتحدة للتغطية على جرائمها، والانتهاكات التي ارتكبتها بحق الشعب القطري والشعوب الخليجية، لن تجدي نفعا ولن تمنع عنها الإدانة والمساءلة الدولية”.

وهنأت اللجنة ضحايا الحصار ومنظمات حقوق الإنسان بـ”الانتصار الثاني المحقق في المسار القضائي الذي بدأته دولة قطر، وذلك إلى غاية وقف جميع أنواع الانتهاكات الناجمة عن الحصار، وإنصاف المتضررين، وجبر الضرر عنهم”.

ورفضت محكمة العدل الدولية طلب التدابير الوقتية الذي قدمته الإمارات ضد دولة قطر، بحجة أن الدوحة تُصعّد الخلاف قبل أن تفصل المحكمة في القضية نهائيًا.

ورفضت المحكمة طلب الإمارات بإجبار قطر على سحب شكواها التي رفعتها أمام لجنة مكافحة التمييز العنصري في جنيف، لعدم إمكانية الدمج بين الطلب المقدم وشكوى اللجنة في آن واحد.

وأوضح وكيل دولة قطر لدى محكمة العدل الدولية في لاهاي محمد عبد العزيز الخليفي أن حكم المحكمة كان متوقعًا.

وأشار إلى أن الطلب الإماراتي أمام المحكمة لم يكن منطقيًا، فضلا عن أنه غير مكتمل الأركان.

وأكد الخليفي مواصلة قطر المطالبة لدى محكمة العدل الدولية وغيرها من المحاكم بحقوق المتضررين، وتوقع أن تبت المحكمة في قضية التعويضات بداية العام المقبل.

لم تأخذ الجلسة أكثر من 25 دقيقة لإصدار الحكم الذي جاء بتأييد 95% من القضاة.

 

محكمة العدل الدولية ترفض طلبًا للإمارات بسحب شكوى قطر ضدها

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

مؤسسات حقوقية تتهم البحرين بانتزاع اعترافات المتهمين تحت التعذيب

البحرين تحكم على 34 بالسجن بسبب عضويتهم بـ”الوفاق” الشيعية

أصدرت محكمة جنايات في البحرين أحكامًا بالسجن على 34 مدعى عليهم بسبب عضويتهم المزعومة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *