الخليج العربيرئيسي

“الوطن” تنشر أهم بنود اتفاقية تطبيع البحرين مع إسرائيل

تبادل السفراء، التعاون في مجالات متنوعة، العمل المشترك ضد الإرهاب واحترام السيادة، تلك العناوين كانت الجزء الرئيسي من اتفاقية التطبيع التي وقّعتها إسرائيل مع البحرين أمس الأول، خلال زيارة وفد إسرائيلي برئاسة رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، إلى البحرين.

وأعلن نتنياهو اتفاق تطبيع مع البحرين لـ”إقامة علاقات دبلوماسية وسلام وصداقة مع البحرين”.

وقال نتنياهو إن ذلك “مصلحة مشتركة للبلدين وسيقوي تنميتهما الاقتصادية ويعزز العلاقات الإنسانية وثقافة السلام وتعزز الاستقرار الإقليمي، ويزيد من تعزيز السلام والأمن الدوليين”.

وتشمل اتفاقية تطبيع البحرين مع إسرائيل “إقامة علاقات دبلوماسية كاملة، وسلام وصداقة، وعلاقات ثنائية كاملة، اعتبارًا من تاريخ توقيع هذا الإعلان المشترك”.

وجاء في اتفاقية التطبيع “يسترشد الطرفان في علاقاتهما بميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي التي تحكم العلاقات بين الدول”.

ونصت اتفاقية تطبيع البحرين مع إسرائيل على “احترام السيادة والحق في العيش في سلام وأمن، وتعزيز الأمن المستدام، والتنديد باستخدام القوة، وتطوير علاقات ودية للتعاون بينهم وبين شعوبهم، وحل جميع الخلافات سلميًا، مسترشدين برغبتهم في تنمية الصداقات”.

وأكدت الوثيقة “السلام والتعاون بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية والاجتماعية والإنسانية والثقافية والعلمية وغيرها”.

كما تنص كذلك على أن “الطرفين سيؤسسان سفارات متبادلة ويحل سفيران مقيمان في أقرب وقت ممكن، ويحافظون على العلاقات الدبلوماسية والقنصلية وفقًا لقواعد القانون الدولي”.

وتابعت اتفاقية تطبيع البحرين مع إسرائيل “تعكس هذه الاتفاقية رغبة الدول في خلق مستقبل تعيش فيه جميع الشعوب والمعتقدات معًا بروح التعاون والتمتع بالسلام والازدهار، مع تركيز الدول على تعزيز المصالح المشتركة وبناء مستقبل أفضل، مع احترام مبادئ المساواة والسيادة الوطنية والاستقلال وسلامة الأراضي، وعدم التوافق في الشؤون الداخلية للدول الأخرى”.

وفي السياق، من المقرر أن توقع إسرائيل والإمارات على معاهدة الإعفاء من التأشيرة يوم الثلاثاء، فيما سيكون أول اتفاق من نوعه لدولة الاحتلال مع دولة عربية.

وسيتم توقيع المعاهدة خلال اجتماعات رفيعة المستوى واحتفال في تل أبيب يحضره رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين ووزيران كبيران في الإمارات، وهما جزء من أول وفد رفيع المستوى من الدولة الخليجية يزور إسرائيل.

اقرأ المزيد/ الأولى مع العرب.. الإمارات وإسرائيل توقعان اتفاقية إعفاء من التأشيرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى