الاقتصادرئيسي

انتقادات في أوبك للدول المخالفة لقرار خفض الإنتاج.. بينها الإمارات والعراق

أعربت دول أعضاء داخل منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عن انتقادها لمخالفة عدد من الدول لاتفاق خفض الإنتاج العالمي للنفط.

وكانت الدول الأعضاء في أوبك وروسيا اتفقت بعد خلافات شديدة على خفض الإنتاج في ظل تداعيات انتشار فيروس كورونا عالمياً.

وتسببت قلة الطلب وزيادة المعروض تدهوراً في أسعار النفط بشكل غير مسبوق.

وهذا ما خلق خلافات بشأن خفض الإنتاج أو رفعه لمواجهة هذه الأزمة.

ولكن بدأت دولة أعضاء داخل المنظمة بالإخلال بقرار التخفيض، وهنا تدخلت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم مطالبة بالالتزام بالاتفاق.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان إن الالتزام بالاتفاق هدف أساسي.

وأشار إلى أن الإنتاج الزائد يضر بسمعة المنظمة الدولية.

وطالب الدول الأعضاء بالعمل وفق هذا الاتفاق، وخاصة في ظل الظروف التي يمر بها سوق النفط العالمي.

وحذرت لجنة المتابعة الوزارية المشتركة للمنظمة بالإضافة إلى روسيا من تأثير اتساع دائرة الإصابة بفيروس كورونا على الطلب على النفط.

وطلبت اللجنة من الدول التي تنتج زيادة عن حصصها النفطية بتقديم خطط التعويض بحلول 25 سبتمبر/ أيلول الجاري، ومنها الإمارات والعراق.

وتشير مصادر إلى احتمال دعوة مجموعة أوبك+ إلى عقد اجتماع استثنائي الشهر القادم إذا ازداد الوضع في أسواق النفط تدهوراً.

في غضون ذلك، دعا وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك الأعضاء إلى الالتزام الكامل بالاتفاق.

يأتي ذلك في ظل صعوبات التعافي في قطاع النفط.

وكان الاتفاق الذي توصلت إليه المنظمة وروسيا يقضي بتحديد الإنتاج إلى نحو 8 ملايين برميل يومياً أو نحو 8 في المائة من الطلب العالمي.

وطولبت الدول المخالفة للاتفاق مثل العراق والإمارات ونيجيريا بالتعويض عن الإنتاج الزائد حتى نهاية العام الجاري.

وبذلك سيكون على هذه الدول ضخ نفط أقل من حصصهم في الشهر الجاري لتعويض الإنتاج الزائد بين مايو/أيار ويوليو تموز الماضيين.

في الوقت نفسه، لم يتم إقرار أية تغييرات خلال الاجتماع على الاتفاق في ظل الوضع الراهن في أسواق النفط.

وتضم مجموعة أوبك+ 23 دولة تقودها السعودية وروسيا، وتواجه تحديات كبيرة بسبب استمرار التراجع في الطلب وانخفاض سعر البرميل بفارق كبير.

اقرأ أيضاً:

تراجع النفط مع عودة مخاوف الطلب وقرب استئناف الإنتاج الأمريكي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى