enar
الرئيسية / أهم الأنباء / انفجار يستهدف مهندسين أتراك في الصومال ووقوع ضحايا
تفجير في الصومال
تفجير في الصومال

انفجار يستهدف مهندسين أتراك في الصومال ووقوع ضحايا

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب آخرون جراء انفجار سيارة مفخخة يوم السبت في أفجوي شمالي غرب العاصمة الصومالية مقديشو، استهدفت مهندسين أتراك في الصومال ، فيما أعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن التفجير.

ووفقًا لمسؤولين صوماليين، لقي ثلاثة أشخاص على الأقل مصرعهم وأصيب 20 آخرون، من بينهم مواطنون أتراك.

وقال الشاهد محي الدين يوسف “الانفجار كان ضخما ودمر حاوية يستخدمها المهندسون الأتراك الذين يعملون في بناء طريق أفجوي”.

وقال شاهد آخر اسمه أحمد سعيد: “كان هناك رجال شرطة يحرسون المهندسين الأتراك وعدة أشخاص آخرين يتجمعون بالقرب من نقطة التفتيش حيث يوجد المأوى المؤقت”.

وأضاف “رأيت جثث العديد من الأشخاص والعمال الأتراك الذين أصيبوا في الانفجار”.

وقال وزير الصحة التركي فهرتين كوكا على موقع تويتر “يعالج الجرحى في مستشفى رجب طيب أردوغان بمقديشو. اثنان من مواطنينا في حالة خطيرة”.

وقالت وكالة الأناضول التركية الرسمية إن أربعة موظفين أتراك على الأقل في شركة بناء أصيبوا ويعالجون في المستشفى.

وقال ضابط الشرطة نور علي لرويترز من أفجوي “انفجرت سيارة ملغومة مفخخة في مكان كان يتناول فيه المهندسون اأاتراك والشرطة الصومالية الغداء”.

وقال “حتى الآن تعرفنا على ثلاثة مهندسين أتراك ومترجمهم أصيبوا، كما أصيب شرطيان في الانفجار.”

وقالت حركة الشباب، التي تنفذ تفجيرات متكررة في محاولة لتقويض الحكومة المركزية في الصومال، والتي تدعمها قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، إنها نفذت الهجوم.

وقال عبديس أبو مصعب المتحدث باسم الجماعة إنهم استهدفوا الرجال الأتراك والقوات الصومالية معهم، مشيرًا لوجود خسائر في الأرواح وإصابات.

وقال سكان والشرطة إن مقاتلي الشباب حاولوا شن هجوم على أفغوي، على بعد حوالي 30 كم من مقديشو، في وقت متأخر من يوم الجمعة لكن تم صدهم.

ووصف السكان المحليون الانفجار بـ”الضخم” وتبعه “غيوم دخان”.

وقال فرح عبد الله وهو صاحب متجر لرويترز من أفجوي “قبل الانفجار كان هناك عدد من المهندسين الأتراك وقافلة الشرطة الصومالية المدججين بالسلاح”.

وأضاف “نرى ضحايا يتم نقلهم لكننا لا نستطيع أن نتأكد إذا ماتوا أو أصيبوا”.

وكانت تركيا مصدرًا رئيسيًا للمساعدات للصومال في أعقاب مجاعة في عام 2011، ويساعد المهندسون الأتراك في بناء الطرق في الصومال.

وكانت مجموعة من المهندسين من بين الذين أصيبوا في أواخر ديسمبر في انفجار عند نقطة تفتيش في مقديشو أسفر عن مقتل 90 شخصًا على الأقل.

وقالت وزارة الدفاع التركية في حسابها على تويتر “نستنكر وندين بأقوى العبارات الهجوم الإرهابي بالقنابل الذي استهدف مدنيين أبرياء في الصومال”.

الصومال تتهم بلدًا أجنبيًا بعملية تفجير شاحنة في مقديشو

مهندسين أتراك في الصومال مهندسين أتراك في الصومال

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

عناصر من الجيش اللبناني

لبنان: إحباط هجوم لداعش على السفارة الأمريكية في بيروت

أعلنت مديرية الأمن العام في لبنان أنها أحبطت هجومًا على السفارة الأمريكية في بيروت ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *