مستشار ترامب: موقف الكويت من التطبيع غير بنّاء - الوطن الخليجية
الخليج العربيرئيسي

مستشار ترامب: موقف الكويت من التطبيع غير بنّاء

وصف جاريد كوشنر كبير مستشاري رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب الموقف الكويتي من التطبيع مع إسرائيل بـ”غير البنّاء”.

وقال كوشنر إن بلاده لا تمارس ضغوطاً على الكويت ودول الخليج لإقامة علاقات مع إسرائيل من أجل التطبيع .

ووصف كوشنر في تصريحات سابقة الاتفاق بين إسرائيل والإمارات أنه “أذاب الجليد بين البلدين ونأمل أن نرى دولا أخرى تفعل الأمر ذاته”.

وقال المستشار الأمريكي إن واشنطن تود خلق مزيد من الفرص الاقتصادية بالمنطقة والمضي بها قدماً إلى الأمام عبر التطبيع .

وقال: “لا نريد للشرق الأوسط أن يكون متجمداً في صراع الماضي”.

كما أشار المسؤول الأمريكي، الذي يعد أحد أكبر عرّابي التطبيع، إلى أن قادة العالم العربي “يريدون لهذا الصراع أن يحل”.

وأشار إلى أن “الدول تفعل ما تراه في مصلحتها”.

وتابع: “عندما تم غزو الكويت من العراق، دعم الفلسطينيون صدام حسين”.

وقال: “هناك رؤية متشددة للغاية من جانب الفلسطينيين الآن. ما نراه في المنطقة هو في مصلحة الكثير من الدول من وجهة النظر الاقتصادية”.

وقال مستشار الرئيس الأمريكي: “ينبغي أن تتوفر الثقة المتبادلة مع الولايات المتحدة حتى يمكننا المساعدة”.

وقال إن الشعب الفلسطيني سوف يدرك أن حياته سوف تكون أفضل إذا كان هناك حد لهذا الصراع”.

وأعربت أوساط رسمية وشعبية كويتية رفضها التطبيع مع “إسرائيل” انطلاقاً من رفضها التاريخي، رداً على الضغوط الرامية نحو جرها إلى التطبيع.

جاء ذلك عقب الإعلان عن اتفاق بين الإمارات وإسرائيل وحديث أمريكي عن عقد اتفاقات مماثلة مع دول عربية وخاصة الخليجية.

وأشارت صحيفة القبس الكويتية إلى أن القيادة الكويتية أبرزت موقفها من التطبيع أُكثر من مرة خلال السنوات الماضية.

مواقف الغانم

ونوهت في ذلك إلى مواقف رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم الذي أعلن عن موقف المجلس والنواب بقوة في أكثر من محفل.

وذكرت أن الموقف الكويتي “صلب” رغم الضغوط التي تسعى إلى حلحلة الموقف أو إضعافه حيال التطبيع أو حتى خلق ثغرات يمكن اختراقه منها.

وأوضحت أن ما يقوي من الموقف هو تعاضد الجهات، ومن بينهما وسائل الإعلام التي أكدت على الثوابت وحقوق الشعب الفلسطيني.

إقرأ أيضًا: الكويت تواجه ضغوط “التطبيع” برفض رسمي وشعبي

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى