رئيسيرياضة

عزل 47 لاعباً بعد ظهور حالات كورونا في بطولة أستراليا للتنس

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس، إنه تم  إخضاع 47 لاعباً لحجر صحي، بعد التأكد من إصابة 3 أفراد بفيروس كورونا، على متن رحلتين قادمين من لوس أنجلوس والأخرى من أبو ظبي.

وتُعد بطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الكبرى الأربعة في عالم التنس، ومن المقرر أن تنطلق في مدينة ملبورن في الثامن من فبراير/شباط المقبل وتستمر على مدار أسبوعين.

ونُقل 24 لاعباً وطواقمهم سافروا إلى ملبورن في طائرة آتية من لوس أنجليس إلى العزل الذاتي بعد ثبوت إصابة أحد أفراد طاقم الطائرة ومسافر، ليس من اللاعبين، بعدوى كورونا.

وقال منظِّمو البطولة إن 23 لاعباً في طائرة آتية من أبوظبي تعرضوا للمصير ذاته بعد اكتشاف إصابة مسافر، ليس من اللاعبين، بالفيروس.

وقالت اللجنة المنظمة في بيان لها:” لن يُسمح للاعبين بالخروج من غرفهم في الفندق لمدة 14 يوماً وحتى يتم السماح لهم طبياً، كما لن يُسمح لهم بالتدرب”.

ووفقا لوسائل إعلام أسترالية، كانت فيكتوريا أزارينكا، الفائزة باللقب مرتين، والأمريكية سلون ستيفنز، البطلة السابقة، والياباني كي نيشيكوري على متن الطائرة القادمة من لوس أنجلوس.

وأوضح متحدث باسم قسم العزل الذاتي بولاية فيكتوريا، أنه من الشائع بين مَن سبق لهم الإصابة بالفيروس حاجتهم إلى بعض الوقت للتخلص من الفيروس تماماً، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى نتيجة إيجابية أخرى.

وقال مدير البطولة كريغ تايلي:”تواصل مع كل مَن كانوا على هذه الطائرة، خصوصاً اللاعبين الذين تغيّرت حالاتهم في الوقت الحالي للتأكد من تلبية احتياجاتهم قدر الإمكان”.

وعبّر العديد من اللاعبين عن غضبهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي واستيائهم من حرمانهم من التدريب، وكتبت الفرنسية إليز كورنيه في حسابها على موقع تويتر:”أسابيع وأسابيع من التدريبات والعمل الشاق ستضيع هباءً بسبب شخص واحد مصاب بفيروس (كورونا) في طائرة ثلاثة أرباعها كانت فارغة. آسفة، لكن هذا جنون”.

وانتقدت البلجيكية كيرستن فليبكينز، قرار إجبار كل اللاعبين الذين كانوا في الطائرة على العزل.

وقال النيوزيلندي سيتاك إن ما حدث «ليس جيداً»، لكنه يدرك الخطر وبدا مرتاحاً بعد إلزامه بالبقاء في غرفته في الفندق.

ونشر اللاعب فيديو في حسابه على إنستغرام وهو يتدرب على دراجة نارية.

غير أن كثير من اللاعبين رحبوا بقرارات اللجنة المنظمة مؤكدين أن سلامتهم وسلامة الآخرين هي الأهم في الوقت الراهن.

وكانت أستراليا قد وافقت على السماح بدخول نحو 1200 لاعب ومسؤول وموظف قادمين على متن 15 رحلة للمشاركة في الحدث الرياضي الكبير.

شاهد أيضاً: التونسية أنس جابر أول عربية تصل دور الـ16 في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى