رئيسيشؤون عربية

يسيطر عليها “الانتقالي”.. بعثة من اليونسكو إلى سقطرى بسبب تهديد محميتها الطبيعية

ستقوم اليونسكو بإرسال بعثة إلى جزيرة سقطرى اليمنية التي تعد أحد مواقع التراث العالمي وسط مخاوف من تزايد التهديدات للتنوع البيولوجي الفريد للأرخبيل.

وبحسب مواقع إخبارية يمنية، فإن مسؤولًا حكوميًا يمنيًا ناقش مع اليونسكو إرسال بعثة إلى جزيرة سقطرى لتفقد أحوال محميتها الطبيعية، التي يسيطر عليها المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

وقال مندوب اليمن لدى اليونسكو محمد جميح على تويتر إنه التقى مشتيلد روسلر مدير مركز التراث العالمي لليونسكو يوم السبت في باريس حيث ناقش الخطط.

وقال الجميح إن منظمة اليونسكو تدرس طريقة لنقل مهمتها إلى جزيرة سقطرى لإعداد تقارير عن وضع المحمية الطبيعية.

وعاصمة الجزيرة، جنبا إلى جنب مع المرافق الحكومية والقواعد العسكرية  استولت عليها قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من الإمارات في يونيو/ حزيران الماضي.

ويعتبر العديد من السكان المحليين أن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات قوة احتلال  في الجزيرة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أفيد أن بأن بعض السكان في الجزيرة لجأوا إلى  قطع الأشجار  بسبب نقص الغاز، مما أدى إلى مخاوف من التأثير البيئي على الجزيرة.

وتفيد مصادر محلية بأن نقص الوقود هو تم بـ”فعل فاعل” بسبب الميليشيات المدعومة من الإمارات العاملة في الجزيرة.

وقبل أيام، دعا العشرات من زعماء القبائل اليمنية ووجهاءها في جزيرة سقطرى الإمارات ومجلسها الانتقالي الجنوبي إلى طرد مئات المسلحين من الأرخبيل.

وقال زعماء القبائل اليمنية خلال اجتماع إن المسلحين تسببوا في توترات واستفزازات، وطالبوا بطردهم وإزالة نقاط التفتيش التي أقاموها وتسليم نقاط التفتيش الثابتة لجنود من سقطرى اليونسكو

وندد قادة القبائل اليمنية بـ “الإرهاب” الذي يمارسه المسلحون خلال الأنشطة والاحتجاجات السلمية.

وخلال الأيام القليلة الماضية أطلق مسلحون من المجلس الانتقالي النار على المتظاهرين مما تسبب في توتر في الجزيرة.

وقال تقرير إخباري أيضًا إن أبوظبي والرياض اتفقتا على تحويل جزيرة سقطرى اليمنية إلى مجمع قواعد عسكرية لصالح قوات التحالف.

وقال موقع “اليمن نت” إن السعودية تستغل جزيرة سقطرى للضغط على الرئيس اليمني لقبول حكومة جديدة قبل انسحاب مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي”.

اقرأ المزيد/ القبائل اليمنية تطالب بطرد المسلحين الموالين للإمارات من سقطرى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى