enar
الرئيسية / أهم الأنباء / بعد إعلان أردوغان عن العملية.. وزير الدفاع الأمريكي: سنمنع أي عملية تركية في شمالي سوريا
وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر

بعد إعلان أردوغان عن العملية.. وزير الدفاع الأمريكي: سنمنع أي عملية تركية في شمالي سوريا

تعهد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر يوم الثلاثاء بمنع أي توغل تركي أحادي الجانب في شمالي سوريا، وذلك بعد وقت قريب من إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزم بلاده شن عملية عسكرية هناك.

وقال إسبر للصحفيين خلال زيارته اليابان: ”نعتبر أن أي تحرك أحادي من جانبهم (تركيا) سيكون غير مقبول“.

وأضاف ”ما سنفعله هو منع أي توغل أحادي من شأنه أن يؤثر على المصالح المشتركة.. للولايات المتحدة وتركيا وقوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا“.

وتُعتبر الولايات المتحدة الميليشيا الكردية المعروفة باسم قوات سوريا الديمقراطية حليفًا لها في المنطقة، وتقول تركيا إن واشنطن تزود تلك الميليشيات بأسلحة حديثة وبكميات هائلة.

وكان الرئيس التركي أكد الأحد الماضي أن بلاده ستنفذ عملية عسكرية شرق نهر الفرات في سوريا، وهي المنطقة التي تسيطر عليها ميليشيات كردية.

وأوضح أردوغان، خلال كلمته في افتتاح الطريق السريع بين مدينتي إسطنبول وإزمير أن أنقرة أبلغت روسيا والولايات المتحدة عزمها تنفيذ العملية العسكرية قريبًا.

وقال أردوغان: “نفذنا عمليات في عفرين وجرابلس والباب (في حلب)، والآن سنقوم بعملية شرق نهر الفرات في سوريا”.

وشن الجيش التركي والجيش السوري الحر في 24 أغسطس 2016 عملية عسكرية باسم “درع الفرات” وطرد عناصر تنظيم “داعش” من مناطق حدودية مع تركيا وبعض المناطق بشمالي سوريا.

ونفذت تركيا عمليات في المنطقة الواقعة بين نهر الفرات إلى الشرق والمنطقة التي يسيطر عليها الجيش الحر حول أعزاز إلى الغرب.

وفي 29 مارس 2017، أعلن الجيش التركي رسميًا أن عملية “درع الفرات” قد تمت بنجاح.

وأكد أردوغان وقتها أن هدف العملية طرد داعش والجماعات الكردية السورية الإرهابية التي تهدد الأراضي التركية من شمالي سوريا.

كما شن الجيش التركي والجيش السوري الحر عملية عسكرية أخرى باسم غصن الزيتون على مواقع قوات سوريا الديمقراطية المحيطة بمدينة عفرين السورية في 19 كانون الثاني (يناير) 2018.

وفي يوم السبت 24 آذار (مارس) 2018، أعلن الجيش التُركي فرض سيطرته على كامل منطقة عفرين ومُحيطها بعد انتزاع ما تبقَّى من مواقع ومعاقل لِوحدات حماية الشعب الكُرديَّة.

وأكدت أنقرة أنَّ عفرين ستبقى لأهلها وأنَّ الوُجود التُركي فيها ليس احتلالًا.

كما أصدر الجيش التُركي بيانًا قال فيه أنَّ قُوَّات عمليَّة غصن الزيتون اتخذت تدابير احترازيَّة من أجل ضمان عودة آمنة لِلمدنيين إلى منازلهم.

كذلك، أجرى الجيش التُركي تمشيطًا لِمنطقة عفرين من أجل تفكيك العُبوات الناسفة والألغام التي زرعها المُسلَّحون الأكراد، وأعلن تحييد 3733 مُسلحًا كُرديًّا مُنذُ انطلاق العمليَّة قبل نحو ثلاثة أشهر.

وفرض الجيشان السُوري الحُر والتُركيّ طوقًا أمنيًّا وعسكريًّا على جميع مداخل مدينة عفرين وأقاما حواجز مُشتركة داخل المدينة لِحفظ الأمن فيها.

 

أردوغان: سننفذ حملة عسكرية شرقي نهر الفرات في سوريا

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

قوات تركية مشاركة في العملية العسكرية شمالي شرق سوريا

مقتل جندي تركي في خرق لوقف إطلاق النار شمالي شرق سوريا

قالت وزارة الدفاع التركية إن جنديًا تركيا قتل وجرح آخر يوم الأحد بعد هجوم شنته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *