رئيسيرياضة

بورتو يحقق فوزاً تاريخياً على يوفنتوس الإيطالي في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا

حقق فريق بورتو فوزاً تاريخياً على ضيفه يوفنتوس الإيطالي في ذهاب دور16 من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.وأنعش بورتو البرتغالي آماله في التأهل لدور الثمانية بعد تغلبه على يوفنتوس بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الدراجاو في البرتغال مساء الأربعاء.

كان بورتو الطرف الأفضل في اللقاء، وكاد أن يحرز لاعبوه مزيداً من الأهداف في ظل الأداء الباهت يوفنتوس الإيطالي.افتتح الإيراني مهدي طارمي التسجيل لبورتو، في الدقيقة الأولى من عمر اللقاء، فيما أضاف زميله المالي موسى ماريجا الهدف الثاني بعد مرور 20 ثانية على انطلاق الشوط الثاني.

وقالت شبكة “أوبتا” للإحصائيات الدولية، إن هدف موسى ماريجا هو أسرع هدف يسكن شباك يوفنتوس في الشوط الثاني عبر تاريخ مشاركاته بمسابقة دوري الأبطال ،وساهمت خبرة لاعبي يوفنتوس في خطف هدف تقليص الفارق، ليسهل من مهمتهم في لقاء الإياب.

الانتصار الأول عبر التاريخ

يعتبر انتصار الفريق البرتغالي فوزاً تاريخياً إذ أنه الأول على يوفنتوس عبر التاريخ، حيث لم يسبق لبورتو أن فاز على اليوفي في مختلف المسابقات الأوروبية.

وكانت قد جمعتهما خمس مباريات، فاز فيها الفريق الإيطالي في أربع مباريات وتعادلا في واحدة.بات يكفي بورتو، التعادل بأي نتيجة، أو الخسارة بفارق هدف وحيد شريطة تسجيله هدفين على الأقل، في مباراة الإياب التي تجرى بإيطاليا في التاسع من آذار/مارس القادم، من أجل الصعود للدور المقبل.

في المقابل، أصبح يتعين على يوفنتوس الإيطالي، الذي أحرز البطولة مرتين في تاريخه الفوز بهدف نظيف على الأقل لتفادي خروجه المبكر.

وسيطرت حالة شديدة من الغضب على كريستيانو رونالدو، نجم ومهاجم يوفنتوس، خلال مباراة فريقه أمام بورتو البرتغالي..
رونالدو لم يظهر بالشكل المعروف عنه وكان مشتتًا طوال اللقاء وغابت خطورته تمامًا على المرمى، وسط عجزه وعجز فريقه على مجاراة لاعبي بورتو.

وقبل نهاية المباراة، سقط رونالدو داخل منطقة جزاء بورتو وطالب باحتساب ركلة جزاء، لكن الحكم أشار باستكمال اللعب، ليطلق بعدها صافرة نهاية المباراة.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” قد أعلن عن استئناف منافسات دوري أبطال أوروبا وسط حالة من التوتر والقيود الصارمة بسبب الموجة الثانية من فيروس كورونا.

واضطر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” إلى تكييف شروط استئناف هذه النسخة من دوري أبطال أوروبا مع قيود الحركة الصارمة الموضوعة في عدد من الدول الأوروبية.

شاهد أيضاً:باشاك شهير يكتب التاريخ ويحقق لقب الدوري التركي للمرة الأولى في

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى