الاقتصادرئيسي

بيتكوين تلامس حاجز 30 ألف دولار

كسرت العملة الافتراضية الأبرز بيتكوين السعر التاريخي الأعلى السابق المسجل الاثنين مع استمرار تزايد الطلب العالمي على العملات الافتراضية.

وبلغ سعر وحدة بيتكوين في التعاملات المبكرة الأربعاء، 28.5 ألف دولار أمريكي صعودا من تعاملات أمس الثلاثاء البالغة 27.9 ألف دولار، وتتجه صوب حاجز 30 ألف دولار.

ووجد مستثمرون في العملات الافتراضية أداة استثمارات مجدية، بعد تراجع أسعار الذهب والدولار التي شكلت على مدى الشهور الثمانية الماضية، ملاذا آمنا للمتعاملين بفعل فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا: شركات تخزّن البتكوين لدفع الفدية للقراصنة

وصعد سعر بيتكوين بنسبة 295 بالمئة منذ مطلع العام الجاري، ارتفاعا من 7208 دولارات للوحدة الواحدة.

وذلك في ختام جلسات 2019.

وبلغ عدد الوحدات المتداولة من العملة الافتراضية الأشهر، في السوق العالمية حتى صباح اليوم 18.585 مليون وحدة من أصل 21 مليونا، هو إجمالي عدد الوحدات المتاحة للبيع والتداول.

وبلغت القيمة السوقية للوحدات المتداولة حتى تعاملات الأحد الصباحية 528.3 مليار دولار أمريكي، بحسب شاشة عرض تداول الوحدة على منصات البيع الرقمية.

ولا تملك العملات الافتراضية، رقما متسلسلا ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية كالعملات التقليدية.

بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.

ويعتبر إطلاق عقود البتكوين الآجلة في البورصات المنظمة خطوة نحو وضع البتكوين في النظام المالي السائد.

ومن أسباب ارتفاع سعر هذه العملة التوقعات بأن عقود البتكوين الآجلة ستساعد البنوك الكبيرة والمؤسسات المالية الأخرى على دخول السوق.

وبلغ سعر البتكوين الواحد قبل عامين 18,950 دولارا في بورصة بتستامب، التي تعتبر أفضل معيار للأسعار.

ووصل سعره إلى أعلى مستوى له عندما سجل 19,666 دولارا في بتستامب نهاية ذلك الأسبوع.

ووافقت لجنة تداول السلع الآجلة -التي تشرف على تداول العقود الآجلة في الولايات المتحدة- على خطط مجموعة كبو في بداية الشهر.

وقال رئيس اللجنة إن البتكوين كان “سلعة خلافا لأي عملة تعاملت بها اللجنة في الماضي.

ويقال إن شركة دويتشيه بورصي -المشغلة للبورصة الألمانية- تدرس تبادل العقود الآجلة للبتكوين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى