تدهور الريال اليمني يفاقم معاناة الملايين - الوطن الخليجية
الاقتصادرئيسي

تدهور الريال اليمني يفاقم معاناة الملايين

أدى تدهور سعر صرف الريال اليمني امام العملات الأجنبية على تدهور حاد في معاناة ملايين المواطنين اليمنيين منذ الحرب في 2015.

وقالت تقارير إن تدهور الريال اليمني يشهد مزيدًا من الواقع الاقتصادي المتدهور خصوصًا في عدن والمحافظات الخاضعة لسيطرة الحكومة.

فقد سجل سعر صرف الريال اليمني مقابل الدولار بواقع 600 ريال لكل دولار، فيما سجل 850 ريالاً لكل دولار في عدن والمحافظات الجنوبية.

وتوقعت مصادر أن يصل سعر الصرف 900 ريال يمني لكل دولار واحد.

يُشار إلى أن نقص الوقود وغاز الطهي وتراجع خدمات الماء والكهرباء أضفت مزيدًا من التدهور على العملة اليمنية.

كما سجلت أسعار المواد الغذائية والخبز واللحوم والخضار والفواكه والخدمات وأجور النقل داخل وبين المحافظات ارتفاعاً غير مسبوق.

ويقول مصدر في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بصنعاء إن عدّة عوامل أدّت إلى الحد من مصادر النقد الأجنبي وانخفاض قيمة الريال اليمني .

فقد تسبب فيروس كورونا إلى انخفاض وصل إلى 80% من الحوالات المرسلة من الخارج إلى اليمن.

كما ساهم تراجع الاقتصاد في السعودية والدول الخليجية بخفض عدد الحوالات المالية.

ويؤكد المصدر أن انخفاض الطلب على الوقود نتيجة الجائحة أدّى إلى انخفاض حاد في عائدات النفط.

كما أدّى تضاؤل ودائع النقد الأجنبي لدى البنك المركزي اليمني والفرص المحدودة لإعادة الرسملة إلى زيادة انخفاض قيمة الريال.

يُشار إلى أن أسعار الحد الأدنى للسلة الغذائية بالمتوسط وصلت أعلى بنسبة 26% الآن في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة.

وذلك مقارنةً بالمناطق التي تقع تحت سيطرة سلطات الأمر الواقع.

البنك المركزي اليمني

البنك المركزي اليمني من جانبه ناقش في اجتماع استثنائي في مقرّه بعدن الخميس، برئاسة نائب محافظ البنك، شكيب حبيشي، الوضع النقدي العام في البلاد.

ووفقاً لبيان صادر عن البنك، فقد استعرض الاجتماع التحديات التي تواجه البنك المركزي ومسؤوليته التي لا يمكنه بأي حال التنصّل منها.

كما بحث ضرورة قيامه بواجباته في إصلاح اختلالات الوضع النقدي لدى الريال اليمني وتحمّله أعباء مواجهة حالة الانفلات التي تسوده.

كما بحث البنك المركزي اليمني التصدّي بكل حزم للمتلاعبين في سوق صرف النقد المحلي والأجنبي.

إقرأ أيضًا: اليمن: الحرب على 40 جبهة ونقص التمويل سيوقف 40 برنامجاً إنسانياً

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة


زر الذهاب إلى الأعلى 
dog footprintcustom pet sockscat claw socksfunny dog facesocks for dogsdog dadpersonalized dog giftsdog face sockscustom socksface sockssocks with facesphoto sockscustom face socksface on socksfacesockssocks with picturesmy photo sockscustom photo sockspicture sockssocks with faces on them
?>