enar
الرئيسية / أهم الأنباء / تركيا: 10 مليارات دولار استثمارات أجنبية خلال 3 أشهر فقط
اقتصاد تركيا يتحسن رغم الضغوطات الدولية لأسباب سياسية
اقتصاد تركيا يتحسن رغم الضغوطات الدولية لأسباب سياسية

تركيا: 10 مليارات دولار استثمارات أجنبية خلال 3 أشهر فقط

كشف وزير الخزانة والمالية في تركيا براءات ألبيراق يوم الثلاثاء عن دخول أكثر من 10 مليارات دولار استثمارات أجنبية إلى بلاده منذ مايو/ أيار الماضي.

وشدد ألبيراق، خلال لقاء أجراه مع صحفيين في مقر وزارته بأنقرة، على أن الاقتصاد التركي مقبل على مرحلة أكثر إيجابية، خلال النصف الثاني من عام 2019.

وقال وزير الخزانة والمالية التركي إن: “الاقتصاد التركي سينمو بشكل إيجابي، وأتوقع أن يقترب النمو مع الهدف المرسوم نهاية العام، ويتراجع التضخم دون النسبة الواردة في الأهداف المرسومة لـ 2019”.

وأفادت هيئة الإحصاء التركية بتراجع نسبة التضخم في البلاد خلال يونيو/ حزيران الماضي، إلى 15.72% نزولًا من 18.71% مقارنة مع مايو/ أيار.

وذكر ألبيراق أن تركيا حققت نجاحًا سياسيًا قويا خلال آخر سنة، وتركت وراءها عامًا مليئا بالإصلاحات.

وبشأن نسبة البطالة، قال وزير الخزانة والمالية التركي إن بلاده تركت وراءها أسوأ نسبة بطالة كانت 14.7%، ووصلت إلى نسبة تترواح بين 11-12% مع أشهر الصيف.

وأشار إلى أن بلاده تُقدم على خطوات مهمة في شرق المتوسط، في إشارة إلى التنقيب على الغاز الطبيعي، مضيفًا “نأمل أن نسمع أخبارًا إيجابية في القريب العاجل”.

ولفت الوزير إلى إجراء دراسة مفصلة بشأن النظام الضريبي لإكسابه هيكلا تنافسيا.

وأوضح أن الأعمال المتعلقة بالإصلاح الضريبي مستمرة بشكل مكثف، مشيرًا إلى أن وزارته تحاول إعداد حزمة بهذا الصدد حتى الخريف.

وقال إن السياسة القوية التي اتبعتها تركيا آخر عام حسّنت البيئة الاستثمارية وأزالت الغموض المتعلق، وحسّنت من الأنشطة الاقتصادية.

وأعلنت تركيا في إبريل/ نيسان الماضي عن حزمة إصلاحات جديدة في إطار برنامج الاقتصاد الجديد.

وقال ألبيرق، خلال مؤتمر صحفي عُقد في إسطنبول، إن القطاع المصرفي سيكون أول المستهدفين بالإصلاح من دائرة القطاع المالي.

وتهدف تركيا في الخطوة الأولى من الإصلاحات، وفق المسؤول، إلى تعزيز رؤوس أموال البنوك الحكومية.

وقال إن الميزانية العمومية للبنوك العامة “ستصبح أكثر مقاومة”، عبر زيادة كفاية رأس المال ونسبة تغطية السيولة.

وأوضح أن الصندوق السيادي التركي سيعد خطة لوجستية عامة لجعل البلاد مركزًا لوجستيًا إقليميًا بالتجارة الدولية.

وبشأن الزراعة، أشار إلى أن “مشروع الوحدة الوطنية في الزراعة” سيكون الخطوة الأهم لمكافحة التضخم في قطاع الأغذية.

وبشأن الثروة الحيوانية، أوضح أن تركيا ستقدم دعمًا للمزارعين من أصحاب المواشي لزيادة أعداد الأغنام والماعز في البلاد.

وتستهدف تركيا الوصول إلى 100 مليون رأس من الأغنام والماعز بدلًا من 47 مليون رأس حاليًا، خلال 4 سنوات.

وفي سياق متصل، قال ألبيرق إن بلاده ستخفض الاستثناءات والإعفاءات بالنظام الضريبي الجديد، وستعمل على تخفيض الضرائب عن المؤسسات بشكل تدريجي.

وفي موضوع السياحة، قال إن وزارة الثقافة والسياحة ستعلن عن خطة رئيسية للسياحة في سبتمبر/ أيلول المقبل.

ولفت إلى أن تركيا تهدف لجذب 70 مليون سائح، وتحقيق عوائد تصل على 70 مليار دولار من قطاع السياحة، خلال 4 سنوات.

 

أنقرة تُعلن عن حزمة إصلاحات اقتصادية جديدة

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

الحرس الثوري الإيراني يقوم بدورية حول الناقلة التي ترفع علم المملكة المتحدة "ستينا إمبيرو" التي ترسو قبالة ميناء بندر عباس الإيراني

مسؤول إسرائيلي يحضر مؤتمر الأمن البحري في البحرين

من المقرر أن يحضر مسؤول إسرائيلي كبير مؤتمرًا في البحرين يوم الاثنين لمناقشة ملف إيران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *