الاقتصادرئيسيرياضة

تملكه الإمارات.. عقوبات قاسية على مانشستر سيتي الإنجليزي بسبب “انتهاكات خطيرة” للوائح المالية

مُنع نادي مانشستر سيتي من لعب كرة القدم الأوروبية في الموسمين المقبلين بعد أن تبين أنه انتهك بشكل خطير قواعد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (FEF) وقواعد اللعب النظيف المالي (FFP).

وأدانت هيئة المراقبة المالية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (CFCB) النادي الإنجليزي بالضلوع في تضخيم إيرادات رعايتهم عندما قاموا بتقديم طلبات إلى عملية الامتثال FFP.

كما تم تغريم النادي المملوك لأبو ظبي 32.5 مليون دولار بعد التحقيق الذي أثاره نشر رسائل إلكترونية مسربة ووثائق حصلت عليها مجلة دير شبيجل الألمانية .

وأفادت المجلة في عام 2018 أن مالك النادي، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان- عضو بارز في العائلة المالكة الحاكمة في أبو ظبي- كان يمول في الغالب الرعاية السنوية للنادي البالغة 67.5 مليون جنيه إسترليني (88 مليون دولار) في الفترة 2015-2016.

وكشفت إحدى رسائل البريد الإلكتروني التي تم تسريبها أنه تم تمويل 8 ملايين جنيه استرليني فقط من رعاية النادي لهذا الموسم مباشرة من قبل الاتحاد، الراعي الرئيسي للنادي، مع 59.5 جنيه استرليني المتبقية من مجموعة منصور أبو ظبي المتحدة.

وتمنع العقوبة السيتي من اللعب في أي مسابقات أوروبية، بما في ذلك دوري أبطال أوروبا ودوري أوروبا، حتى موسم 2022-23.

وقال نادي مانشستر سيتي في بيان إن النادي “شعر بخيبة أمل ولكن لم يفاجأ” بالقرار، واصفا إياه بأنه “معيب”.

وأضاف النادي أنهم سيستأنفون قرار محكمة التحكيم الرياضية “في أقرب فرصة ممكنة”.

وتابع “ببساطة، هذه قضية بدأها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA)، وحوكمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وحكم فيها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. ومع انتهاء هذه العملية الضارة، سيتبع النادي حكمًا نزيهًا في أسرع وقت ممكن، وبالتالي، في المرحلة الأولى، سيبدأ الإجراءات مع محكمة التحكيم للرياضة في أقرب فرصة”.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في بيانه يوم الجمعة: “إن غرفة التحكيم، بعد أن نظرت في جميع الأدلة، وجدت أن مانشستر سيتي ارتكب انتهاكات خطيرة لقواعد اللعب النظيف في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم من خلال المبالغة في إيرادات الرعاية في حساباته وفي المعلومات العاجلة المقدمة إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بين عامي 2012 و2016.

وأضاف “لقد وجدت غرفة التحكيم أيضًا أنه في انتهاك للوائح فشل النادي في التعاون في التحقيق في هذه القضية”.

 

بيب جوارديولا يحسم موقفه بالبقاء مع مانشِستر سيتي

الوسوم
اظهر المزيد

مصطفى صبح

مصطفى صبح كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق