الاقتصادرئيسيشؤون دولية

توقيع اتفاق تاريخي بين إيران والإمارات في طهران

أفادت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) يوم الخميس بتوقيع مذكرة تفاه بين إيران والإمارات لتعزيز العلاقات وترسيخ أمن الحدود بين البلدين.

ووقع الاتفاقية من جانب إيران قائد حرس الحدود العميد “قاسم رضائي”، ومن جانب الإمارات قائد قوات خفر السواحل العميد “علي محمد مصلح الاحبابي”.

وجاءت الاتفاقية تتويجًا ليومين من اجتماعات “دبلوماسية الحدود” بين البلدين، بعد زيارة وفد أمني إماراتي رفيع المستوى إلى طهران في خطوة نادرة.

وقال رضائي إن اجتماعًا عمليًا عُقد اليوم لتنسيق الحدود بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية ودولة الإمارات العربية المتحدة، “ولحسن الحظ أفضى الإجماع إلى توقيع مذكرة تفاهم من أجل تعزيز التعاون الحدودي”.

وذكر أن اجتماعات منتظمة تعقد بين البلدين كل عام في طهران وأبو ظبي، ومرة ​​كل ستة أشهر في إحدى المناطق الحدودية بدعوة من الطرفين، “وإذا تم اتخاذ قرار حدودي طارئ، يتم التنسيق من خلال وسائل التواصل أو الاجتماعات الحضورية”.

وأكد أن الاجتماعات تُسهم في تعزيز التعاون وترسيخ الأمن الحدودي، وتوفر أيضًا التسهيلات للعبور الشرعي بين الحدود وللصيادين، والتصدي لكل من يحاول انتهاك الأمن والهدوء للبلدين.

 

من جانبه، قال قائد قوات خفر السواحل الاماراتي الأحبابي: نحن سعداء للغاية لوجودنا مع حرس الحدود في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأضاف الأحبابي أن “توقيع مذكرة تفاهم حدودية خطوة إيجابية لصالح البلدين ولارتقاء الأمن الحدودي بين البلدين، ومراقبة الحدود، وتسهيل حركة المرور وما إلى ذلك”.

واجتمع أمس الأول قائدا قوات حرس الحدود الإيراني والإماراتي في طهران، واتفقا على تعزيز العلاقات الدبلوماسية وتأمين منطقة الخليج الفارسي (العربي) وبحر عُمان، وفق وكالة الأنباء الإيرانية.

وقال رضائي إن إيران سبق أن أقامت علاقات تاريخية عريقة وفي مختلف الاصعدة والمجالات مع دولة الامارات، مؤكدًا أن تلك العلاقات مستمرة بين المستثمرين والصيادين ورجال الأعمال.

أما القائد الأمني الإماراتي فرحّب بتنمية العلاقات الحدودية بين البلدين، مؤكدًا أن “إيران رائدة في مكافحة تهريب المخدرات”، مضيفًا “ونحن بوصفنا خفر السواحل الاماراتي نثمن إجراءات الجمهورية الاسلامية في هذا الخصوص”.

وذكر العميد الأحبابي أن “الأمن الذي تنعم به الجمهورية الاسلامية الايرانية، في ضوء حدودها المشتركة والممتدة بمساحة 8 آلاف و755 كم، يدل على أسلوبها الصحيح في إدارة مناطقها الحدودية”.

 

“السعودية تكتشف خيانة الامارات” يشعل تويتر.. ما القصة؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى