جاسيندا تفوز مجدداً في انتخابات نيوزيلندا بأغلبية مطلقة - الوطن الخليجية
رئيسيشؤون دولية

جاسيندا تفوز مجدداً في انتخابات نيوزيلندا بأغلبية مطلقة

تمكنت رئيسة الوزراء في نيوزيلندا جاسيندا أريردن من الفوز مجدداً في الانتخابات التشريعية من خلال حزبها وسط أغلبية كبيرة غير مسبوقة.

وتمكنت أريردن (40 عاماً) من تحقيق الفوز في الانتخابات بأغلبية وصلت إلى نصف عدد الناخبين تقريباً، وهو ما يحقق لحزبها 64 مقعداً من أصل 120 في البرلمان.

ومنذ عام 1996، لم يتمكن سوى حزب العمال الذي ترأسه جاسيندا بتحقيق الأغلبية المطلقة.

وهو ما يسمح لها بتشكيل الحكومة لوحدها دون ائتلاف.

وأقرت منافسة أريردن، زعيمة المعارضة جوديث كولينز بالهزيمة، مهنئة رئيس الوزراء بالنتائج المذهلة التي حققها حزب العمال في الانتخابات.

وحقق الحزب القومي المعارض، حزب كولينز، 27 في المائة فقط من أصوات الناخبين، ما يوازي 35 مقعداً في البرلمان.

وهي أسوأ نتائج الحزب القومي منذ عقدين.

وتتولى جاسيندا الحكم في نيوزيلندا منذ 3 أعوام، وركزت في حملتها على نجاح الحكومة في مواجهة أزمة فيروس كورونا.

وتصدرت الأنباء في وقت سابق من العام الماضي بعد قيادتها البلاد في ظل مجزرة المسجد المعروفة التي نفذها متطرف يميني من العرق الأبيض.

وراح ضحية المجزرة الإرهابية أكثر من خمسين مسلماً، وتمكنت من إجراء تغييرات مناهضة للعنصرية في البلاد وتقييد حمل السلاح.

ويبلغ عدد سكان نيوزيلندا خمسة ملايين نسمة، وتقع شمال شرق أستراليا ضمن نطاق قارة أوقيانوسيا.

وانتخبت أريردن نائبة في العام 2008 وأعيد انتخابها في كل الدورات المتتالية، وتولت في آذار/مارس 2017 رئاسة حزب العمال.

وحققت شعبية عالية في استطلاعات الرأي التي سبقت الانتخابات العامة بنسبة وصلت إلى 55 في المائة، وهي نسبة مرتفعة في نيوزيلندا.

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى