رئيسيشؤون عربية

حركة مجتمع السلم الجزائرية: نُفضل حكومة ائتلافية

قال عبد الرزاق المقري، رئيس حركة مجتمع السلم الجزائرية أكبر حزب إسلامي في البلد العربي إن حزبه الإسلامي سيذهب لتشكيل حكومة ائتلافية.

وأوضح أن قرار حركة مجتمع السلم سيكون حتى لو فاز بـ 80 في المائة من مقاعد البرلمان في الانتخابات المقبلة.

جاء ذلك في حديث لوكالة الأناضول، بحث خلاله مقري الانتخابات المقرر إجراؤها في 12 من حزيران الحالي، وحملة حزبه بعنوان “الحلم الجزائري”.

ومن المقرر أن تجري الجزائر انتخابات برلمانية مبكرة السبت لانتخاب 407 أعضاء في المجلس الشعبي الوطني (الغرفة الأولى للبرلمان).

حيث تتنافس في الانتخابات نحو 1483 قائمة انتخابية، بما في ذلك 646 ممثلاً عن 28 حزبًا سياسيًا بينها حركة مجتمع السلم و837 مرشحًا مستقلاً، وفقًا للهيئة الوطنية المستقلة للانتخابات.

ونص تعديل دستوري جرى في الأول من تشرين الثاني (نوفمبر)، ولأول مرة على أن الحزب أو الكتلة التي تفوز بأغلبية مقاعد البرلمان لها الحق في قيادة الحكومة.

اقرأ أيضًا: قائد الجيش الجزائري يطالب بعرقلة خطط لتعطيل الانتخابات

وهذا يعني أن الرئيس لم يعد يعين رئيس وزراء من حزب مختلف إلى الحزب ذي الأغلبية.

وأوضح رئيس حركة مجتمع السلم المقري أن “المؤشرات الأولية تؤكد أن الحركة في المركز التنافسي الأول في هذه الانتخابات”. “حركتنا هي الحزب الوحيد الذي يتمتع بهيكل قوي ومستقر”.

وحول رؤيته للحكومة المقبلة في حال فوز حزبه، أشار المقري: “حسب رؤيتنا السياسية، ندعو إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية مهما كانت النتائج”.

وأكد أنه “حتى لو حصلنا على 80 في المائة من الأصوات، مضيفًا أنه لن نفكر في السير بمفردنا لأن الوضع الاقتصادي غير مستقر للغاية ويتطلب توافقًا كبيرًا وحزامًا سياسيًا واجتماعيًا واسعًا لدعم الحكومة”.

واضاف “سنبدأ التنسيق مع رئيس الجمهورية ونجري حوارا مع كل القوى فور الانتخابات ويمكننا اجراء محادثات ناجحة مع الجميع لان لدينا علاقات لائقة مع السلطات والمعارضة والفاعلين السياسيين المختلفين لأنهم يعتبرون مصدر ثقة”.

وقبل أسبوع، حث رئيس أركان الجيش الجزائري سعيد شنقريحة جميع الأطراف على عرقلة ما أسماه “خطط لتعطيل الانتخابات التشريعية” المقرر إجراؤها في 12 يونيو.

وذكر التلفزيون الرسمي أن شنقريحة وجه نداءه في خطاب ألقاه أمام ضباط الجيش في الجزائر العاصمة، والذي تزامن مع بدء العد التنازلي للانتخابات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى