enar
الرئيسية / أهم الأنباء / حفتر ينهار في غربي ليبيا.. الزنتان ومزدة تعلنان ولاءهما لحكومة الوفاق والجيش يحاصر الأصابعة
قوات الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق خلال عملية "عاصفة السلام" ضد قوات خليفة حفتر في طرابلس 27 مارس 2020
قوات الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق خلال عملية "عاصفة السلام" ضد قوات خليفة حفتر في طرابلس 27 مارس 2020

حفتر ينهار في غربي ليبيا.. الزنتان ومزدة تعلنان ولاءهما لحكومة الوفاق والجيش يحاصر الأصابعة

أعلنت مدينتا الزنتان ومزدة في ليبيا ولاءهما لحكومة الوفاق الوطني الليبية، في حين يواصل الجيش الليبي تقدمه نحو مدينة الأصابعة جنوبي طرابلس لتحريرها من ميليشيات خليفة حتفر، مما يؤشر إلى أن مشروع حفتر ينهار في غربي ليبيا .

وأعلن المجلس أعيان ووجهاء مدينة الزنتان يوم الأربعاء أن مدينتهم لن تكون ملاذاً للقتلة والمجرمين من ميليشيات الجنرال الانقلابي حفتر.

وأكد المجلس: “دعم تصريحات قائد المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة الجويلي ، ومساعدة المقاتلين على تحقيق النصر وإضعاف تطلعات الطغاة”.

وأشار البيان إلى أن “الزنتان (الواقعة على بعد 170 كيلومترًا جنوب غرب طرابلس) لن تكون ملاذاً للمجرمين القتلة والمعتدين الفارين من مدنهم وقراهم. إذا كانوا في المدينة، فإننا نطالبهم بتسليم أسلحتهم بسرعة والمغادرة على الفور “.

وقال البيان: “نحن نرفض تمامًا ثورات أخرى غير ثورة فبراير (التي أطاحت بمعمر القذافي في عام 2011) ، لأنها تعتبر تمردًا ومحاولة لسرقة أحلام الناس”.

وفي السياق نفسه، أعلنت مدينة مزدة ، جنوب غرب العاصمة الليبية طرابلس ، دعمها للحكومة والجيش في هزيمة ميليشيات حفتر.

وأكد المجلس المحلي لمزدة في بيان “نعلن دعمنا لحكومة الوفاق الوطني الشرعية برئاسة فايز السراج وعملية بركان الغضب من خلال تواصلنا المستمر مع غرفة العمليات المشتركة بقيادة اللواء أسامة الجويلي “.

وأضاف البيان: “نعلن أننا ضد الهجوم البائس بقيادة الدول الصغيرة تحت قيادة حفتر على المناطق الليبية ، وخاصة طرابلس. وسندعم القوات الحكومية حتى القضاء على هذا النبات الخبيث من الأراضي الليبية النقية”.

وتابع المجلس المحلي “نحن نقف ضد أولئك الذين يحاولون تقويض طموحاتنا وأحلامنا في دولة حرة ذات سيادة ومستقلة بموجب دستور دائم وسيادة القانون من خلال مؤسساتها العسكرية والشرطية والمدنية”.

ومع هذا الإعلان، فقدت ميليشيات حفتر أحد خطوط الإمداد المهمة التي كانت تستخدمها لنقل الأسلحة والمعدات إلى ترهونة والأصابعة.

وأعلن الجيش الليبي، الأربعاء ، عن تقدمه المستمر نحو تحرير مدينة الأصابعة، وسط اشتباكات عنيفة مع ميليشيات حفتر.

جاء ذلك في تصريح لمصطفى الموجي المتحدث باسم المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب التي أطلقها الجيش الليبي لمواجهة عدوان حفتر على طرابلس.

وأشار إلى أن “الطائرات بدون طيار الإماراتية استهدفت تجمعات لقواتنا عند مدخل منطقة الأصابعة، مما أدى إلى إصابة اثنين من جنودنا”.

وأوضح الموجي أن تحرير الأصابعة أمر حيوي لزيادة الحصار على مدينة ترهونة ، حيث أنها محطة مهمة لقطع الإمداد العسكري لميليشيات حفتر جنوب طرابلس.

والأصابعة هي ثالث مدينة في منطقة جبل الغربي يسعى الجيش الليبي لتحريرها بعد بدر وتيجي.

وسيطر الجيش الليبي يوم الاثنين على قاعدة الوطية الاستراتيجية بعد طرد ميليشيات حفتر منها في انتصار كبير بالمنطقة الغربية.

وتحرير القاعدة هو السقوط الثاني لغرفة عمليات رئيسية لميليشيات حفتر في نفس المنطقة، بعد سقوط مدينة غريان في يونيو.

ومنذ 4 أبريل 2019 ، شنت ميليشيات حفتر هجوما داميًا للسيطرة على طرابلس ، مقر حكومة الوفاق الوطني ، مستهدفة الأحياء السكنية والمواقع المدنية ، وقتل وجرح المدنيين.

 

فيديو: الجيش الليبي يسيطر على مدينتين ويدمّر 4 منظومات دفاع جوي وقوات حفتر تنسحب من جنوبي طرابلس

حفتر ينهار حفتر ينهار حفتر ينهار

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

شركة أمازون

أمازون في محادثات متقدمة لشراء شركة زوكس الناشئة

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن شركة أمازون تجري محادثات متقدمة لشراء شركة زوكس الناشئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *