enar
الرئيسية / أهم الأنباء / حماس تجدد دعوتها للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين بالسعودية
محمد الخضري القيادي في حماس المعتقل في السجون السعودية وابنه الأكبر هاني
محمد الخضري القيادي في حماس المعتقل في السجون السعودية وابنه الأكبر هاني

حماس تجدد دعوتها للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين بالسعودية

جددت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) دعوتها للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين بالسعودية ، وعلى وجه التحديد محمد الخضري ، الذي يزيد عمره عن 80 عامًا ويعاني من أمراض مختلفة.

ويوافق يوم السبت الذكرى الأولى لاعتقال الخضري، المسؤول  السابق عن العلاقات بين حماس والسلطات السعودية.

ودعا رئيس إعلام حماس في الخارج رأفت مرة السلطات السعودية إلى الإفراج عن الخضري والسجناء الآخرين.

وقال مرة “نحن نعوّل على صوت العقل والحكمة في المملكة العربية السعودية لإنهاء هذه القضية بشكل عاجل وقبل بداية شهر رمضان المبارك، من أجل الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة”.

وأوضح أن حماس وجميع الفصائل الفلسطينية وأسر المعتقلين الفلسطينيين بالسعودية والمؤسسات القانونية والإنسانية تتابع هذه القضية عن كثب.

وكشف المسؤول في حماس عن تزايد المخاوف بشأن الأسرى الفلسطينيين بعد تفشي فيروس كورونا في المملكة.

وأكد مرة أن حركته اتصلت بعدة أطراف من أجل التوسط مع السعودية فيما يتعلق بالمعتقلين، دون ذكر أي أطراف.

وكشفت منظمات حقوق الإنسان الشهر الماضي أن المملكة بدأت عقد جلسات استماع للمعتقلين الفلسطينيين.

وأكد باسم نعيم، مسؤول في حماس، أن جلسات الاستماع لـ 62 فلسطينيا، بعضهم يحمل جوازات سفر أردنية، بدأت في 8 مارس / آذار.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية دعا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إلى إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في السعودية خوفاً على حياتهم من انتشار فيروس كورونا.

وقال هنية في بيان صحفي: “في ظل الوباء الذي يجتاح العالم ، وخوفاً على حياة الإخوة الكرام ، وكذلك جميع الجوانب الإنسانية والدينية للمملكة العربية السعودية في التعامل مع القضية الفلسطينية (…) أصبح الإفراج عن الفلسطينيين ضرورة إنسانية ووطنية، وكلنا على يقين من أن جلالة الملك لن يتردد في القيام بذلك.

وأضاف “في ليلة الإسراء والمعراج التي عزز فيها الله تعالى الرابط المقدس بين أرض الحرمين وأرض فلسطين، ندعو خادم الحرمين الشريفين لاتخاذ قرار طال انتظاره لإطلاق سراح أبناء شعبنا من السجون”.

وأشار بيان أصدرته الحركة في وقت سابق إلى أن المعتقلين الفلسطينيين في السعودية “لم يرتكبوا أي خطيئة أو جريمة. جريمتهم الوحيدة بحسب جهاز أمن الدولة السعودي هي أنهم يدعمون القضية الفلسطينية المقدسة “. ولم تصدر الرياض بعد أي تعليق على الأمر.

أما أسرة الخضري فقالت إنه و70 شخصًا آخرين حوكموا بتهمة “الانتماء إلى منظمة إرهابية وجمع الأموال”.

ويعتقد المراقبون أن اعتقال محمد الخضري وزملائه له دوافع سياسية كجزء من تطبيع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لعلاقات السعودية بدولة الاحتلال الإسرائيلي.

 

محادثات بين حماس والرياض للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين في السعودية

 

عن مصطفى صبح

مصطفى صبح
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

عمال إثيوبيين في السعودية

إمباكت: الكهوف ملجأ عمال إثيوبيين هربًا من عمليات الترحيل القسري في السعودية

لندن – قالت إمباكت الدولية لسياسات حقوق الإنسان إن كهوفًا في مناطق نائية من الرياض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *