الخليج العربيرئيسي

حوافز من وزارة التربية والتعليم في قطر للقطريين الراغبين في امتهان التعليم

قالت وزارة التربية والتعليم في قطر إنها ستطرح حوافز لجذب القطريين إلى العمل في مهنة التعليم في كافة المراحل التعليمية.

وأوضح وزير التربية والتعليم في قطر محمد بن الحمادي أن الوزارة ستقدم حزمة من الحوافز من أجل جذب القطريين للعمل في سلك التعليم.

وتتضمن الحوافز من وزارة التربية والتعليم في قطر حوافز مادية ومعنوية في ذات التوقيت، سواءً قبل البدء في العمل أو خلاله.

ولفت الحمادي وزير التربية والتعليم في قطر أنه تم تخصيص لجنة لتحديد المسار الوظيفي للمعلمين القطريين.

كما تم وضع مقترح لمسار مهني واضح له ومرتبط بالكثير من العناصر مثل أعوام الخبرة والتقييم وامتلاك على الرخصة المهنية.

وسلطت توصيات مجلس الشورى الضوء حول تطوير مناهج وزارة التربية والتعليم في قطر بالتأكيد على الهوية الإسلامية والعربية والوطنية للمجتمع القطري.

كما سلطت الضوء على الاهتمام بالأنشطة الرياضية والثقافية للطلبة، ومعالجة ظاهرة عزوف القطريين عن مهنة التعليم.

كما تضمنت تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في قطاع التربية والتعليم ومعالجة ظاهرة الدروس الخصوصية.

وشملت أيضًا وضع الآليات المناسبة ذات المعايير الواضحة التي تضمن المساواة في اعتماد وتصديق الشهادات الجامعية للقطريين وغير القطريين من خريجي الجامعات الأجنبية، بحسب وكالة الأنباء القطرية.

وتضمنت توصيات المجلس ضرورة اتخاذ ما يلزم من الإجراءات العملية الكفيلة بإلحاق المزيد من الطلبة والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة في العملية التعليمية.

بالإضافة إلى زيادة رواتب الموجهين والموجهات، وإعادة النظر في طول مدة العام الدراسي.

وتحقيق التناسب بين مدة الفصلين الدراسيين، وتوحيد الإجازات للطلاب بين المدارس الحكومية والخاصة.

اقرا أيضًا: مؤتمر بقطر: التعليم ينقذ مستقبل العالم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى