الخليج العربيرئيسي

ديفيد كاميرون خيَم مع ولي عهد السعودية رغم علمه بتورطه بقتل خاشقجي

زعمت صحيفة “فايننشال تايمز” أن رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون ذهب في رحلة تخييم مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

يأتي ذلك بعد شهور من اتهام الأمير السعودي بإصدار الأمر باغتيال جمال خاشقجي.

وتقول الصحيفة إنه تمت دعوة كاميرون في الرحلة بصفته مستشارًا مدفوعًا للملياردير الأسترالي الملياردير ليكس جرينسيل، الذي انهارت شركته في وقت سابق من هذا الشهر.

ويُزعم أن كاميرون كان على استعداد لدفع تعويضات قدرها 60 مليون دولار لو تم تعويم الشركة.

يُعتقد أن ليلة كاميرون ولقائه مع محمد بن سلمان قد حدثت في أوائل عام 2020، بعد فترة طويلة من وجود أدلة دامغة وتقارير رسمية، بما في ذلك تقرير من الأمم المتحدة، تشير بوضوح إلى أن ولي العهد قد وقع على مقتل خاشقجي.

ومنذ ذلك الحين، أعلنت الولايات المتحدة رسميًا أن بن سلمان وافق على القتل.

اقرأ أيضًا: منظمة تزعم تبليغ محمد بن سلمان مذكرة عبر واتساب لمحاسبته

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز أن سرد رحلة التخييم مع كاميرون وبن سلمان أصبحت “واحدة من الحكايات المفضلة لدى ليكس جرينسيل”.

وبحسب ما ورد، فقد تفاخر جرينسيل بأنه ارتبط تحت سماء الليل بمحمد بن سلمان بسبب حقيقة أنهما درسا القانون في الجامعة.

ويمتلك أفراد العائلة المالكة السعودية تقليدًا طويلًا في استضافة الضيوف في رحلات تخييم فاخرة في خيام على الطراز البدوي، مما يعود بالذاكرة إلى التراث البدوي الحاكم لآل سعود.

ونقلت فاينانشيال تايمز عن مصادر لها ادعاءات من ثلاثة أشخاص قالوا إنهم سمعوا رواية جرينسيل للرحلة، والتي يُعتقد أنها حدثت في يناير أو فبراير 2020، قبل وقت قصير من وصول الوباء إلى السفر العالمي.

وتضيف الصحيفة أن البيانات تظهر قيام طائرات خاصة تابعة لشركة جرينسيل كابيتال بسلسلة من الرحلات إلى المملكة العربية السعودية في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الماضي.

ويُزعم أن كاميرون، الذي يتقاضى 150 ألف دولار للساعة مقابل التحدث، استخدم طائرات شركة جرينسيل على نطاق واسع.

كما تُظهر سجلات الرحلات الجوية لإحدى طائرات جرينسيل العديد من الرحلات من وإلى مطار نيوكواي، الذي يبعد حوالي نصف ساعة بالسيارة عن منزل عطلات كاميرون في كورنوال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى