رئيسيرياضة

ديوكوفيتش يشارك بكأس الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين

أعلنت الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، أن النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول على العالم يأتي على رأس قائمة النجوم المشاركين في بطولة كأس الرابطة المقررة في أستراليا الشهر المقبل.

ويقود ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً في رياضة التنس الفريق الصربي حامل اللقب في البطولة التي تقام في ملبورن في مطلع فبراير/شباط المقبل.

وكان الفريق الصربي قد توج بالنسخة الأولى من بطولة كأس الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين في الموسم الماضي على حساب الفريق الإسباني.

ويتنافس في البطولة 12 فريقاً يجرى تقسيمهم على ثلاث مجموعات، ويتأهل الفائزون إلى الأدوار الإقصائية.

وبات النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش، قريباً من تحطيم رقم قياسي بكرة المضرب، المسجل باسم الأسطورة السويسري روجر فيدرر، بعد أسابيع قليلة لانطلاق الموسم الجديد من البطولات العالمية.

وتمكن صاحب الـ (33 عاماً) من الوصول إلى 300 مباراة، متصدراً للتصنيف العالمي، بعدما شارك في 257 بطولة، فيما بلغ السويسري روجر فيدرر رقمه القياسي بعد لعبه في 362 بطولة.

ويأمل ديوكوفيتش بتخطي الرقم القياسي المسجل باسم فيدررو وأن يواصل تحطيم الأرقام القياسية التي تمكنه من التربع على عرش صدارة التصنيف العالمي.

وتعتبر بطولة أستراليا المفتوحة للتنس أولى البطولات الأربع الكبرى “الغراند سلام” في موسم كرة المضرب.

وستقام بطولة أستراليا بعد أن تم تأجيل بسبب القيود الصحية المفروضة جراء تداعيات جائحة كورونا.

وستلعب التصفيات المؤهلة في العاشر من يناير/كانون الثاني في العاصمة القطرية الدوحة، بعدها سينتقل اللاعبون وفرقهم إلى أستراليا للخضوع لحجر صحي إجباري مدته 14 يوماً، بحسب ما أشارت إليه الرابطة.

كما و يشارك في كأس الرابطة للاعبي التنس النجم الإسباني رافاييل نادال المتوج بلقب فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) 13 مرة.

وتشهد البطولة أيضاً مشاركة النمساوي دومينيك ثيم بطل أميركا المفتوحة (فلاشينغ ميدوز) والروسي دانييل ميدفيديف الفائز بالبطولة الختامية للموسم الماضي.

وقال توم لارنر مدير البطولة أن اللاعبين يتطلعون إلى خوض المنافسات وتمثيل بلادهم مجدداً.

وتشهد البطولة قائمة قوية تضم الفريق الصربي حامل اللقب والفريق الإسباني وصيف البطل.

وتأتي بطولة أستراليا ، بعد أن كان الموسم الماضي مهدداً بسبب فيروس كورونا، والذي أدى إلى إلغاء بطولة ويمبلدون الكبرى للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية، فيما تأجلت بطولة “رولان غاروس”.

ومن المتوقع السماح للجماهير بحضور المباريات، في ظل السيطرة الراهنة على الفيروس في ملبورن.

شاهد أيضاً: الماتدور الإسباني نادال يظهر عيوب إختيار المصنفين الأوائل في ويمبلدون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى