رئيسيشؤون عربية

رسميًا.. الجيش الأمريكي يخفض عدد جنوده في العراق

قال الجيش الأمريكي الأربعاء إنه سيخفض عدد جنوده في العراق من 5200 جندي إلى 3000، وبذلك يكون قد أعلن رسميًا بعد تكهنات استمرت طويلاً.

ويقول الجيش الأمريكي إنه يحتفظ بـ5200 جندي في العراق لـ”محاربة” عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

ونقل موقع “Military Times” عن التحالف الذي تقوده واشنطن أن الجيش العراقي بات مؤهلاً للتعامل وحده مع ما تبقى من فلول التنظيم الإرهابي.

وقال الجنرال فرانك ماكنزي قائد القيادة المركزية الأمريكية أثناء زيارة لبغداد: “نواصل توسعة برامج دعم قدرات شريكنا لتمكين القوات العراقية بما يسمح لنا بتقليص وجودنا في العراق”.

وقال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية الثلاثاء إن الرئيس دونالد ترامب سيعلن سحب مزيد من القوات الأمريكية من بغداد.

وأكدت الولايات المتحدة والعراق في يونيو حزيران التزامهما بخفض القوات الأمريكية المتواجدة في البلاد في الأشهر المقبلة مع عدم اعتزام واشنطن الإبقاء على قواعد دائمة أو تواجد عسكري دائم.

وفي عام 2016 دعت حملة ترامب الانتخابية إلى إنهاء “حروب أمريكا التي لا تنتهي”.

لكن القوات الأمريكية ما زالت موجودة في دول مثل العـراق وأفغانستان وسوريا وإن كانت بأعداد أقل.

وأثناء اجتماعه مع رئيس الوزراء العراقي الشهر الماضي أكد ترامب وعده مجددا بسحب القوات الأمريكية من العراق.

وكانت القوات الأمريكية غادرت الدولة العربية في عام 2011 بشكل كامل بعد ثمانية أعوام من احتلال البلاد بعد إسقاط النظام السابق عام 2003.

رحيل القوات الأجنبية

وصوت البرلمان العراقي أوائل العام الجاري لصالح رحيل القوات الأجنبية من الـعراق وعلى رأسها القوات الأمريكية.

وكان وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين صرح قبل أيام بأن عملية إعادة انتشار القوات الأمريكية ستتم وفق جدول زمني.

وأوضح أن الكاظمي وترامب ناقشا هذا الأمر خلال زيارة الأخير إلى واشنطن والاتفاق على المسألة.

وكان ترامب أعلن بعد لقائه مع رئيس الوزراء العراقي عن التزامه بخروج قوات التحالف من العراق خلال ثلاثة أعوام.

وتواجه العراق مواجهات مستمرة بين التأثير الإيراني والتواجد الأمريكي، والذي أثر على الحياة السياسية والوضع الأمني المتدهور في البلاد.

إقرأ أيضًا: خفض نحو ثلث القوات الأمريكية في العراق خلال أشهر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى