الاقتصادالخليج العربيرئيسي

رويترز تكشف.. الإمارات تستأجر مسؤولين سابقين في البيت الأبيض لتنفيذ مهام تجسس

كشف تحقيق مفصل نشرته وكالة رويترز أن الإمارات العربية المتحدة استأجرت مسؤولين تنفيذيين سابقين بالبيت الأبيض ومسؤولين في المخابرات لمهام تجسس .

وبعد هجمات 11 سبتمبر، حذر القيصر الأمريكي السابق لمكافحة الإرهاب ريتشارد كلارك، الكونغرس، من أن الولايات المتحدة بحاجة إلى مزيد من سلطات التجسس الموسعة لمنع وقوع كارثة أخرى.

وكشفت رويترز أيضًا أنه في عام 2008، ذهب كلارك للعمل كمستشار، لتوجيه الإمارات العربية المتحدة، لأنها خلقت قدرة مراقبة إلكترونية من شأنها أن تستخدم كبار مقاولي الاستخبارات الأمريكية للمساعدة في مراقبة التهديدات ضد الدولة الصغيرة، ولكن الثرية.

ساعد كلارك، الذي كان يتمتع بعلاقات جيدة مع الإمارات العربية المتحدة، في إنشاء قسم تحليل واستغلال أبحاث التنمية (DREAD).

على مدى السنوات التالية، وسعت وحدة الإمارات العربية المتحدة بحثها عن المتطرفين المشتبه بهم، لتشمل ناشطة سعودية في مجال حقوق المرأة، ودبلوماسيين في الأمم المتحدة وموظفين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA).

وكشفت رويترز كيف ساعدت مجموعة من عملاء وكالة الأمن القومي الأمريكية السابقة، وغيرهم من قدامى المحاربين في الاستخبارات الأمريكية، الإمارات العربية المتحدة في تجسس على مجموعة واسعة من الأهداف.

وأبلغ كلارك رويترز أنه سيُنشئ وحدة قادرة على تعقب الإرهابيين. وكشف أن الخطة التي تتبع القانون الأمريكي، تمت الموافقة عليها من قبل وزارة الخارجية الأمريكية، وكالة الأمن القومي وجود هاربور للاستشارات، وهي شركة لإدارة مخاطر الإنترنت.

وقال كلارك: “كان الحافز هو المساعدة في مكافحة القاعدة. الإمارات شريك جيد جداً في مكافحة الإرهاب. عليك أن تتذكر التوقيت في ذلك الوقت، بعد 9-11، أرادت وكالة الأمن القومي أن يحدث ذلك.”

وتستعين الإمارات، كما كشف تحقيق أجرته رويترز هذا العام، بذوي خبرات سابقة كانوا يعملون في وكالة الأمن القومي الأمريكية للتجسس ضمن برنامج من بين أهدافه مراقبة أمريكيين.

ورغم كل ذلك قال ثلاثة مسؤولين سابقين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية إن الوكالة لا تتجسس على حكومة الإمارات الأمر الذي يعد شديد الغرابة وذلك فيما يصفه بعض المنتقدين ببقعة مظلمة خطرة في عالم المخابرات الأمريكية.

تحقيق لرويترز.. لماذا لا تتجسس المخابرات المركزية الأمريكية على الإمارات ؟

اظهر المزيد

مصطفى صبح

مصطفى صبح كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى