رئيسيرياضة

ريـال مدريد ومانشستر سيتي يضعان قدماً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

وضع ريـال مدريد ومانشستر سيتي قدماً لهما، في الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزهما على أتلانتا ومونشغلادباخ  على التوالي، في ذهاب الدور ثمن النهائي من المسابقة.

وضمن آخر مواجهات ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال، حقق ريـال مدريد الإسباني فوزا صعباً على مضيفه أتلانتا الإيطالي بهدف دون رد في المباراة التي جمعتهما مساء الأربعاء ضمن ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويدين ريـال مدريد بالفضل في الفوز لنجمه الفرنسي فيرلاند ميندي الذي سجل الهدف الوحيد في المباراة بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء قبل 4 دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

واضطر أتلانتا للعب بـ10 لاعبين عقب طرد لاعبه السويسري ريمو فريلير في الدقائق الأولى من الشوط الأول.

وتم طرد اللاعب فريلير عقب تدخل عنيف على ميندي الذي كان منطلقاً بسرعة نحو الشباك الإيطالية، اعتبره الحكم منع فرصة هدف محقق.

استعادة اللقب الأوروبي

وبهذا الفوز خارج الديار، اقترب الفريق الملكي من التأهل للدور المقبل بانتظار مباراة الإياب المقررة على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو” بالعاصمة مدريد في الـ16 من مارس المقبل.

وخاض النادي الملكي اللقاء منقوصاً من عدد كبير من عناصره الأساسية، مثل الهداف الفرنسي كريم بنزيمة والمدافع المخضرم سيرخيو راموس والجناح البلجيكي إيدين هازارد.

ويتطلع ريـال مدريد لمواصلة مشواره في البطولة التي يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بها برصيد 13 لقباً.

من جانب آخر، واصل مانشستر سيتي الإنجليزي انطلاقته المميزة في الموسم الحالي ووضع قدما في ربع نهائي المسابقة بفوزه 2بهدفين مقابل لا شيء على مضيفه الألماني بوروسيا مونشنغلادباخ.

وأقيمت المباراة على ملعب “بوشكاش آرينا” في العاصمة المجرية بودابست كملعب محايد بسبب القيود المفروضة على السفر بألمانيا في ظل أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

ولم يجد مانشستر سيتي صعوبة كبيرة في تحقيق الفوز على مونشنغلادباخ، ليقترب الفريق الإنجليزي خطوة كبيرة من التأهل قبل مواجهة الإياب في 16 مارس/آذار المقبل.

وحافظ الفريق الإنجليزي على سجله خالياً من الهزائم في آخر 26 مباراة.

وما زال الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي في مرحلة البحث عن استعادة اللقب الأوروبي منذ أن توج به للمرة الثانية مع برشلونة قبل عقد كامل.

وودع غوارديولا ومانشستر سيتي البطولة من ربع النهائي في المواسم الثلاثة الماضية على التوالي.

شاهد أيضاً: بايرن يقسو على لاتسيو برباعية ويقترب من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى