الاقتصادالخليج العربيرئيسي

سخرية واسعة من صحيفة إماراتية اتهمت الإخوان بتنفيذ مجزرة فض اعتصام الخرطوم

سخر نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي من ادعاء صحيفة “الاتحاد” الإماراتية مسؤولية جماعة الإخوان المسلمين عن فض المجلس العسكري الانتقالي في السودان اعتصام القيادة العامة قبل نحو أسبوع، وقتل أكثر من 100 متظاهر.

وزعمت الصحيفة الإماراتية أن “الحركة الإسلامية التابعة للإخوان وكتائب أمن النظام البائد، تقف وراء الأحداث الدامية التي واكبت فض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة في الثالث من يونيو في الخرطوم (29 من رمضان)”.

وادّعت أن الإخوان يقفون خلف الأحداث “عبر حبكة أدارتها الجماعة لتوريط محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس المجلس العسكري”.

واعترف مصدر مقرب من حميدتي للصحيفة الإماراتية أن قرار فض الاعتصام صدر عن المجلس العسكري، لكنه زعم أن قوات الدعم السريع كانت تحمل السياط فقط، ولم تقتل المعتصمين.

ورجحت الصحيفة أن يكون “ارتكاب مذبحة الاعتصام من فعل كتائب وأمن النظام البائد”.

ونقلت الصحيفة عن “خبير أمنى سوداني”- لم تسمه- قوله إنه: “تم إقناع حميدتي من خلال بقايا النظام البائد بفض الاعتصام بالعصي والسياط، وعندما بدأ فعلياً فض الاعتصام تدخلت كتائب الظل التي ترتدى زي قوات الدعم السريع، وأطلقوا الذخيرة الحية على المعتصمين”.

وأضاف “لقد بلع حميدتي الطعم، ونال سخط الثوار والمجتمع الدولي، بعد أن تم الترحيب بانحيازه للثورة في بدايتها”.

الخبر على صحيفة الاتحاد الإماراتية
الخبر على صحيفة الاتحاد الإماراتية

سخرية

وتعليقًا على ذلك، كتب “فهد22”: “لا أحب الاخوان ولا أدافع عنهم، لكن الاستخفاف بعقول الناس بهذه الطريقة الغبية تدل على أن إعلام الامارات اعلام فاشل وكاذب”.

أما “سميح جمال” من السودان فكتب: “أي نوع من المحتوى الصحفي مثل المكتوب في صحيفة الاتحاد الإماراتية هذه هو محاولة لصناعة استعطاف جديد مربوط بالانحياز الأول، لكسر غضب الشعب والعودة للتفاوض بعدما فعلوا ما أرادوه وهو فض الاعتصام وقتل الثوار”.

وقال “أحمد عبد القوي”: “وإنت بتقرأ الخبر تحس إن أحمد موسى اللي كاتبه، والمفاجأة طلعت اللي كاتباه الصحفية المصرية “أسماء الحسيني” شغالة نائبة رئيس تحرير الأهرام وبتعمل سبوبة وشغالة مراسلة لصحيفة إماراتية عشان تحسن دخلها”.

وكتبت “سمية”: “الاتحاد الاماراتية: الأخوان هم الذين دبرو مجزرة القيادة، و حميدتي وقع في فخ الجماعة بحسن نية. والنبي ايييييييه”.

ووصف حساب “سودان نيوز” ما نشرته الصحيفة بـ”العهر الإعلامي”: فكتب: “نموذج للعهر الإعلامي.. الصحفية المصرية أسماء الحسيني تكتب في الاتحاد الإماراتية: حميدتي وقع في فخ الجماعة بحسن نية.. مصادر سودانية لـ”الاتحاد: “الإخوان” دبروا ونفذوا مجزره القيادة العامة”.

وقبل فض اعتصام القيادة العامة- الذي راح ضحيته نحو 113 متظاهرًا- زار رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبدالفتاح البرهان كل من مصر والسعودية والإمارات، فيما يوصف نائبه حميدتي برجل أبوظبي في السودان.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن قادة السعودية والإمارات أغدقوا المال والسلاح والنصائح على حميدتي رغم كونه متهما بارتكاب جرائم إبادة جماعية في دارفور.

وأشارت الصحيفة إلى انتشار عربات مصفحة إماراتية الصنع في شوارع الخرطوم تتبع لقوات الدعم السريع أثناء فض الاعتصام.

الخبر على صحيفة الاتحاد الإماراتية
الخبر على صحيفة الاتحاد الإماراتية

 

عشرات القتلى والجرحى بفض الأمن السوداني اعتصام الخرطوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى