الخليج العربيرئيسي

شاهد| البيت الإبراهيمي في الإمارات مثار جدلاً على “تويتر”.. ما القصة؟

تحول البيت الإبراهيمي الذي تستعد الإمارات لإقامته خلال العام المقبل إلى مثار جدل بين المغردين على تويتر، فيما اعتبره داعية كويتي أنه “كفر”.

وقال الداعية الكويتي عثمان الخميس إن البيت الإبراهيمي المزمع إقامته في أبوظبي بمثابة كفر.

وسيضم البيت الإبراهيمي الذي سيقام في جزيرة السعديات شمال غرب أبوظبي مسجدًا وكنيسة وكنيسًا ومركزًا ثقافيًا.

لكن إماراتيين استهجنوا وصف الداعية الخميس أن إقامة البيت الإبراهيمي يمثل كفرًا.

وكانت الإمارات أعلنت عن مشروع بيت العائلة الإبراهيمية في جزيرة السعديات بأبوظبي في سبتمبر 2019، ومن المتوقع افتتاحه في 2021.

وبحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) حين الإعلان فإن “المبنى سوف يحتضن برامج تعليمية، وفعاليات متنوعة هدفها تعزيز التبادل والتعاون الثقافي والإنساني”.

وانتشر على نطاق واسع، مقطع مصور للخميس وهو ينتقد وضع الإنجيل والتوراة “المحرفين”، بحسب قوله، إلى جانب القرآن.

كما علق الداعية الكويتي وضع تمثال بوذا في الإمارات، قائلا إنها “خطوات الشيطان (…) مع مرور الأيام سيُعبد بوذا من دون الله”.

وفي أبريل 2019، وضع “معرض الطريق الفني” التابع لمتحف “اللوفر” في أبوظبي تمثال قدم من الصين لبوذا، ويعود تاريخه إلى القرن الـ11، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) حينها.

واعترض إماراتيون وخليجيون على اعتبار الخميس مشروع البيت الإبراهيمي “كفرا”، واحتل وسم (هاشتاغ) #عثمان_الخميس_يكفر_الإمارات قائمة الوسوم الأكثر تداولا في الإمارات.

وكان كتب الباحث و الناشط في الشؤون الخليجية فهد الغفيلي على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر سلسة من التغريدات تحدث فيها عن التطبيع الإماراتي الاسرائيلي ولماذا أُطلق عليهم اسم اتفاقية “إبراهام” وما علاقة ذلك بـ “الدين الإبراهيمي” المراد نشره.

“البيت الإبراهيمي” في الإمارات عبارة عن صرح يجمع بين الديانات السماوية الثلاثة، اليهودية والنصرانية والإسلام، والذي سيضم كنيسة ومسجدا وكنيسا، سيتم بناءه في جزيرة السعديات بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، ومن المتوقع اكتمال منشآته عام 2022.

وقد أشار كوشنر إلى ذلك صراحة، عندما قال فى مقابلة مع أحد القنوات الأمريكية إن الحدود السياسية لن يكون لها قيمة مستقبلاً فى المنطقة.

اقرأ أيضًا: لماذا أطلق اسم إبراهام على اتفاقية التطبيع الإماراتي الإسرائيلي ؟

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى